ترمب: ألمانيا تدفع المليارات لروسيا سنوياً ويُفترض أننا نحميها من موسكو

0
14

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب، اليوم (الخميس)، أن بلاده تعتزم سحب بعض القوات الأميركية من ألمانيا.

وقال ترمب في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «تدفع ألمانيا لروسيا مليارات الدولارات سنويًا مقابل الطاقة، ومن المفترض أننا نحمي ألمانيا من روسيا…. لما كل هذا؟ كما أن ألمانيا مقصرة للغاية في زيادة نفقاتها الدفاعية في حلف شمال الأطلسي (ناتو) والمقدرة بنحو 2 في المئة من إجمالي ناتجها المحلي… ولذلك نحن بصدد نقل بعض القوات من ألمانيا».

وكان وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر، قد أعلن أمس الأربعاء، إن الولايات المتحدة تعتزم سحب نحو 11900 من جنودها في ألمانيا، ليصبح بذلك عدد الجنود الأميركيين في ألمانيا 24 ألفاً.

وقال إسبر في مؤتمر صحافي في واشنطن، إنه «سيجرى إعادة حوالي 6400 جندي إلى الولايات المتحدة، ونقل نحو 5600 آخرين إلى دول أوروبية أخرى ضمن حلف الناتو، مع إجراء العديد من عمليات الانتشار الدورية إلى أوروبا».

وأوضح إسبر أن الخطوة تتم «بطريقة تعزز حلف شمال الأطلسي وتعزز ردع روسيا وتطمئن الحلفاء وتحسن المرونة الاستراتيجية للولايات المتحدة».

وقالت وزارة الدفاع الأميركية، إن القوات التي يتم نشرها بصورة دورية يمكن نشرها في بولندا وشمال شرق أوروبا بالقرب من منطقة البلطيق وفي جنوب شرق أوروبا في محيط البحر الأسود.

وكانت الحكومة الأميركية تتحدث من قبل عن سحب نحو 10 آلاف جندي من إجمالي نحو 36 ألف جندي في ألمانيا.