تركيا : السجن المؤبد لسوري قتل زوجته الحامل بحجة “ خيانتها له مع شاب تركي ”

0
94

أصدرت محكمة الجنايات العليا في قيصري التركية قرارًا يقضي بسجن سوري مدى الحياة، بتهمة قتل زوجته.

وقالت صحيفة ”حرييت“ التركية، يوم أمس الخميس، إن الجلسة الأخيرة

لقضية السوري أحمد الحسن (25 عامًا)، انتهت أمس الأربعاء، بعد توجيه تهمة قتل زوجته فاطمة المحمد (25عامًا)، خنقًا بمدينة قيصري.

وخنق المتهم -بتاريخ 17 شباط- زوجته، والتي كانت حاملاً في شهرها السابع، حتى الموت بمنزلهم بحي يشيل ماحله بمدينة قيصري، وسط تركيا.

وألقت الشرطة التركية القبض على الحسن الذي اعترف بأنه ضرب زوجته حتى الإغماء، مبررًا ذلك بخيانتها له.

وقال الحسن: ”هربنا من الحرب ولجأنا إلى تركيا، كانت زوجتي على علاقة مع شاب تركي، وقد ضبطتهم على السرير بنفسي، حاولت القبض عليه إّلا أّنه نجح في الفرار، وعدت مسرعًا إلى المنزل، فوجدت زوجتي تستعد للهروب، ضربتها حتى الإغماء لكنني لم أخنقها أنا متأكد من ذلك“.

وأضاف قائلاً : ”اختبأت في المصنع الذي أعمل فيه، وحاولت العودة إلى سوريا إّلا أّن رجال الشرطة كانوا بانتظاري في الكراج“.

وأوضحت الصحيفة أن المتهم حاول تشتيت انتباه رجال الشرطة بعد ارتكابه الجريمة، فنشر الفوضى في أرجاء المنزل، وأخرج كافة الثياب، ورماها في الأرض، وكسر قفل المنزل قبل مغادرته.

وأصدرت محكمة الجنايات العليا قرارًا، في نهاية الجلسة الأخيرة للمحكمة، يقضي بتجريم الحسن بالقتل العمد لامرأة يعلم مسبقًا أنها حامل، وحكم عليه بالسجن مدى الحياة.