بيكنباور يسخر من شفاينشتايجر بعد الهزيمة أمام فرنسا في اليورو

0
28

برلين|

عبر أسطورة الكرة الألمانية، فرانز بيكنباور، عن غضبه بسبب الخطأ الذي ارتكبه باستيان شفاينشتايجر، لاعب وسط المنتخب الألماني، ما منح المنتخب الفرنسي ركلة جزاء، خلال المباراة التي أقيمت بينهما في نصف نهائي بطولة كأس الأمم الأوروبية، وانتهت بفوز فرنسا بهدفين نظيفين.

وكان باستيان شفاينشتايجر، لمس الكرة ما دفع الحكم لاحتساب ركلة جزاء لفرنسا، سجل منها أنطوان جريزمان الهدف الأول لـ”الديوك”.

وقال بيكنباور في مقال نشرته صحيفة (بيلد) الألمانية، اليوم الجمعة: “لا أعرف ما إذا كانت هناك صيحة جديدة، برفع الذراعين في الصراعات على الكرات الطائرة”.

من ناحية أخرى، اعتبر بيكنباور، أن إصابة المدافع جيروم بواتينج، كان لها تأثير في هزيمة بلاده، مؤكدًا أن لو لم يخرج لكانت تغيرت النتيجة، مضيفًا: “أنا واثق من أنه في وجود بواتينج كنا سنعكس تأخرنا بهدف نظيف”,

وتابع: “مع خروج بواتينج انهارت بنيتنا الدفاعية”.. وكان جيروم بواتينج، غادر الملعب مصابا، وكانت النتيجة تشير إلى تقدم فرنسا بهدف نظيف.

وأوضح: “بدون ماريو جوميز كان ينقصنا الحسم في الهجوم، وأهدرنا العديد من الفرص. وظهر تأثير غياب (ماتس) هوميلز (الموقوف) أكثر مما كنت أتوقع”.

من ناحية أخرى، أشار بيكنباور إلى أن الشوط الأول كان الأفضل بالنسبة للمنتخبين اللذين يعتبر أنهما الأفضل في “يورو 2016″، مبرزًا أن ألمانيا قدمت أداء جيدًا في البطولة، رغم خروجها.