بيروت تستضيف مؤتمر “إعمار سوريا”.. المشاركون: 1800 مدرسة مدمرة و 60 مستشفى خارج الخدمة

0
28

بيروت|

نظم في بيروت أول مؤتمر يسعى إلى إطلاق معارض لجذب المقاولين والمستثمرين، وذلك بهدف بدء أعمال إعادة الإعمار في سوريا.

وحالت العقوبات الدولية على سوريا دون انعقاد مؤتمر الإعلان عن معرض “إعادة إعمار سوريا” في دمشق وحضره مستثمرون لبنانيون وأجانب، والسؤال البارز هنا، عما اعتبر استعجالا في الحديث عن إعادة الإعمار؟.

ولا توجد حتى الآن إحصاءات رسمية أو أممية لحجم الدمار الذي ما زال يتزايد في سوريا بفعل استمرار المعارك، وهو ما دفع إلى سؤال المشاركين عن حجم العمل المرتقب في سوريا، ولو في مراحله الأولى.

وتحدث المشاركون عن أرقام تقريبية كوجود 1800 مدرسة مدمرة و 60 مستشفى مدمر، وسط تعويل سوري على التجار اللبنانيين، إضافة إلى دول البريكس وإيران لتجاوز العقوبات المفروضة، مع الحديث عن تقديم تسهيلات مالية للمستثمرين.