بعد وصول تعزيزات ضخمة.. الجيش السوري يبدأ هجوما معاكسا على الارهابيين في محيط ادلب

0
19

ادلب|

قال مصدر عسكري سوري أن وحدات من الجيش والقوات المسلحة “تطارد فلول التنظيمات الارهابية في محيط مدينة ادلب بعد احباط محاولاتهم التسلل الى داخل المدينة والقضاء على أعداد كبيرة من أفرادها ومتزعميها”.

وكان مصدر ميداني داخل مدينة إدلب أعلن في وقت سابق اليوم عن وصول تعزيزات عسكرية كبيرة متوقعا أن تتم خلال الساعات القليلة القادمة عملية هجوم معاكس على مناطق تجمع مسلحي “جبهة النصرة” و”حركة أحرار الشام الإسلامية“.

ولفت المصدر إلى أن حالة الفوضى والذعر تسيطر على الجماعات المسلحة في ظل الغارات الجوية المكثفة والناجحة التي ينفذها سلاح الجو السوري على جميع أماكن تجمعهم ومقتل العشرات من قادتهم ومنهم قائد كتيبة “عمر الفاروق” المدعو حسن الخليفة وأبو جميل قطب نائب القائد العام لحركة احرار الشام الإسلامية والمدعو “أبو البراء المصري“.

وحاول تنظيم “جبهة النصرة” مع تنظيمات اخرى ترتبط بنظام اردوغان ومن بينها “حركة أحرار الشام الاسلامية” و” جند الاقصى” ولواء فرسان الحق” و”جيش السنة” وأجناد الشام” خلال اليومين الماضيين شن هجمات ارهابية على مدينة ادلب التي يقطنها مئات الالاف المواطنين لجأ قسم كبير منهم الى المدينة بعد الأعمال الارهابية التي شنها تنظيم “جبهة النصرة” والتنظيمات المرتبطة بالقاعدة  على قراهم وبلداتهم بريف ادلب.