بعد عودته من نيويورك سمير حسين: أوقفوا هذا الخراب .. المحطات السورية تقوم بعرض مسلسلات غير صالحة ولا قيمة لها

0
113

دمشق – محمد المصري –اخبار سوريا والعالم

في أولى لقاءاته بعد عودته من نيويورك حيث كان مسلسله ” بانتظار الياسمين ” من بين المرشحين الأربعة النهائيين على آلاف الأعمال على جائزة ” إيمي أوورد ” العالمية , بيّن المخرج سمير حسين عبر المدينة اف ام مع الإعلامي باسل محرز أن الصدق الذي قُدّم به المسلسل والتركيز على تبعات الحرب على الإنسان السوري بشكل حقيقي كان كفيلاً بإيصاله للمراتب الأولى , مذكرا أن قيام قناة دبي بعرضه بعد توقفها عن عرض المسلسلات السورية لفترة يعود لنخبة من النجوم المشاركين فيه والتركيز على الجانب الإنساني للحرب في سورية وقدرة المنتج عدنان حمزة على تسويق المسلسل بالشكل الأمثل .

حسين اتهم المهرجانات المقامة محلياً أو حتى عربياً بأنها تمنح الجوائز على أساس الواسطات والمحسوبيات دون أي تقييم لجودة الأعمال الدرامية وعدم وجود خبراء وفنانين حقيقيين في لجان مختصة ونزيهة , مؤكداً أن أكثر ما أثار دهشة وسائل الإعلام الغربية التي التقته في نيويورك كان القدرة على تصوير مسلسل كامل يحكي عن الوضع السوري داخل دمشق وفي حدائقها وطرقاتها وهذا ما تفوق به المسلسل حتى على مسلسلات أخرى ناقشت موضوع النزوح مثل ” غداً نلتقي ” .

حسين قال إن المحطات السورية تقوم بعرض مسلسلات غير صالحة ولا قيمة لها ومخرجوها هم ” صنايعية ” وغير أكاديميين إلا باستثناءات نادرة , كما وجه نقده للقائمين على الإنتاج والإعلام والصناعة الفنية معتبراً أن سورية يجب أن تنشأ فيها أكاديميات تدرّس الفن والإخراج وتستطيع أن تراقب مستوى الأعمال والنصوص مطالباً بعدم منح نقابة الفنانين أذونات عمل لمخرجين لا يمتلكون أي حس فني , قائلاً : “أوقفوا هذا الخراب.