بعد طلبها موافقات أمنية.. ناشطون يصفون الأتراك بـ “الكلاب”

0
40

أنقرة|

صب ناشطون سوريون جام غضبهم على السلطات التركية، بعد أن فرضت عليهم الحصول على موافقات أمنية لمغادرة البلاد .

ورد معظم الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي ، كعادتهم ، ضد من يخالفهم ، بالسباب والشتائم ، وانهالوا على السلطات التركية ، بأقذع الألفاظ ، ووصفوهم بـ” الكلاب ” .

واستقبلت تركيا الالاف من الناشطين السوريين المعارضين ، منذ بدء الحرب السورية ، وقدمت لهم جميع التسهيلات ، للعمل ضد الدولة السورية .

وتناقل عددٌ من الناشطين السوريين على مواقع التواصل الاجتماعي خبر احتجاز السلطات التركية للسوريين الراغبين بمغادرة الأراضي التركية، إلى أن يتمكّنوا من إحضار ” إذن سفر ” من ” الأمنيّات “، ليسلمّها مع “الكيملك” (بطاقة تمنحها السلطات التركية للاجئين السوريين) إلى أمن المطار، ليفرج عنهم إلى وجهتهم الهدف.

وكانت السلطات التركية منعت سابقاً عدداً من اللاجئين السوريين من السفر خارج أراضيها، بطرق غير شرعية، وأعادت عدداً من المراكب التي كانت تأمل الوصول إلى الشواطئ الأوروبية، قبل أن تعترضها زوارق خفر السواحل التركية.