بايرن ميونيخ يتوج باللقب السابع تواليا

0
15

توج بايرن ميونيخ بلقب بطل الدوري الألماني للمرة السابعة تواليا بفوزه على ضيفه إينتزراخت فرانكفورت 5-1 (السبت) في المرحلة الرابعة والثلاثين الأخيرة.

وسجل الفرنسي كينغسلي كومان (4) والنمسوي دافيد ألابا (53) والبرتغالي ريناتو سانشيز (58) والفرنسي فرانك ريبيري (72) والهولندي أريين روبن (78) أهداف بايرن ميونيخ الذي توج باللقب على أرضه وأمام جماهيره للمرة الأولى منذ عام 2000، فيما سجل الفرنسي سيباستيان هاليه (50) الهدف الوحيد لفرانكفورت.

وكان بايرن ميونيخ بحاجة الى التعادل فقط لحسم اللقب الـ29 في تاريخه، بغض النظر عن نتيجة مباراة مطارده المباشر بوروسيا دورتموند ومضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ، لكنه كسب النقاط الثلاث معززا صدارته برصيد 78 نقطة بفارق نقطتين أمام دورتموند الذي لم ينفعه فوزه على مونشنغلادباخ 2-صفر.

وهي المرة الأولى التي يحسم فيها لقب البوندسليغا في المرحلة الأخيرة منذ 2010.

وبعدما أهدر فرصة حسم اللقب في المرحلة الماضية بسقوطه في فخ التعادل أمام مضيفه لايبزيغ، بدا بايرن ميونيخ مصمما منذ البداية على تحقيق الفوز وان كانت نقطة واحدة كافية لضمان اللقب، فبكر بالتسجيل منذ الدقيقة الرابعة، وسنحت له العديد من الفرص لزيادة الغلة دون نتيجة، قبل أن يضرب بقوة في الشوط الثاني ويضيف رباعية ردا على إدراك الضيوف للتعادل.

ووجه بايرن ميونيخ انذارا شديد اللهجة للايبزيغ خصمه في المباراة النهائية لمسابقة كأس ألمانيا السبت المقبل في سعيه لتحقيق الثنائية.

وودع ريبيري وروبن جماهير “أليانز أرينا” بأفضل طريقة ممكنة بتسجيل كل منهما لهدف.

وقام النادي البافاري قبل انطلاق المباراة بتكريم الثلاثي ريبيري وروبن والبرازيلي رافينيا الذين سيتركون الفريق في نهاية الموسم الحالي.

وجلس الثلاثي على مقاعد البدلاء، قبل أن يدفع المدرب الكرواتي نيكو كوفاتش بالفرنسي والهولندي في الشوط الثاني، ولم تتح له الفرصة لإشراك رافينيا كونه ارغم على إجراء تغيير اضطراري بسبب اصابة ليون غوريتسكا اواخر الشوط الأول ودفعه بسانشيز، وبات ريبيري أكثر اللاعبين تتويجا بلقب البوندسليغا في تاريخ النادي البافاري برصيد 9 ألقاب.