بالتزامن مع فتح معبر نصيب.. إعادة افتتاح معبر القنيطرة مع الجولان المحتل

0
51

درعا: تمت يوم الاثنين إعادة افتتاح معبر القنيطرة مع الجولان المحتل وذلك بعد التوصل إلى اتفاق ثلاثي بين سوريا والأمم المتحدة وإسرائيل لإعادة فتح معبر القنيطرة”, وذلك بالتزامن مع اعادة فتح معبر نصيب مع الاردن.
وذكر مصدر أمني سوري قوله إنه “تم رفع العلم السوري فوق معبر القنيطرة بين سوريا والجولان السوري المحتل بعد إعادة فتحه رسميا”, مضيفا ان “إعادة فتح المعبر رسميا تم بحضور محافظ القنيطرة همام دبيات، وعدد من الشخصيات الرسمية والعسكرية والفعاليات الدينية والشعبية”.
وشاركت قوات الفصل التابعة للأمم المتحدة “الأندوف”، بإعادة فتح المعبر وانتشرت قواتها على طول الخط الذي يفصل الجولان السوري عن الأراضي السورية.
وساهمت الشرطة الروسية، بعد استرجاع الجيش العربي السوري السيطرة على المعبر، في تأمين دوريات الأمم المتحدة التي استأنفت عملها في المنطقة منزوعة السلاح، بهدف تنفيذ اتفاقية فك الاشتباك الأممية لعام 1974 بين سوريا وإسرائيل.
وكانت مجموعات من المعارضة السورية ومن بينها جبهة “النصرة” سيطرت في اواخر اب 2014 على معبر القنيطرة, فيما تمكنت القوات السورية من استعادة السيطرة عليه اواخر تموز الماضي.
واحتلت إسرائيل معظم مرتفعات الجولان في حرب 1967 وأعلنت ضمها لاحقا في خطوة لا يعترف بها المجتمع الدولي.
وفييما يخص معبر نصيب, فتح صباح اليوم معبر نصيب جابر الحدودي مع الأردن وبدأت حركة عبور السيارات والأشخاص بين البلدين منهياً بذلك فترة إغلاق استمرت نحو 3 سنوات نتيجة سيطرة المجموعات المسلحة على المعبر.
وقالت وكالة سانا أن جميع الإجراءات اللوجستية اتخذت لاستقبال حركة عبور السيارات والأشخاص على الجانب السوري من قبل جميع الجهات والوزارات المعنية وبدأت حركة دخول عدد من السيارات والأشخاص من سوريين وأردنيين إلى سورية.
وأعلن وزير الداخلية اللواء محمد ابراهيم الشعار الاحد أنه تم الاتفاق مع الجانب الأردني على إعادة فتح معبر نصيب- جابر الحدودي بين البلدين اعتبارا من يوم الاثنين.
يشار الى ان اعادة افتتاح معبري القنيطرة, نصيب- جابر جاءا اثناء مباحثات سورية عراقية لافتتاح المعابر الحدودية بين البلدين.