باسيل: تسجيل الأمم المتحدة للنازحين السوريين مخالف للقوانين الدولية

0
36

بيروت|

أعلن وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل، الإثنين، رفض بلاده استمرار تسجيل النازحين السوريين من قبل مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، معتبرًا الأمر “مخالف للقوانين الدولية ولقرارات الدولة“.

وقال باسيل في مؤتمر صحافي إن “مفوضية اللاجئين ما زالت تسجل النازحين، وهذا أمر مرفوض”، مجددًا الاعتراض على “تسجيل الولادات السورية في لبنان“.

ووصف الوزير أن “ما تقوم به مفوضية اللاجئين لجهة تسجيل الأطفال السوريين مخالف للقوانين الدولية ولقرارات الدولة“.

ولفت باسيل أن “وزارة الداخلية اللبنانية تقوم بكل التسهيلات لتسجيلهم في سجل الأجانب”، مؤكدا أن “الموقف اللبناني الرسمي يجب أن يكون مستندا الى القانون الذي ينص على تسجيل الطفل حين ولادته في البلد الذي يولد فيه”.

وأضاف باسل أن “المطلوب أن تصدق شهادة الولادة من المستشفى وتسجيلها في دائرة الأجانب في وزارة الداخلية، هذه المعاملة ترسل للسفارة السورية أو لوزارة الخارجية لأن السلطات السورية هي صاحبة العلاقة”.

واستقبل لبنان أكثر من مليون لاجئ هربوا من النزاع الدامي الذي تشهده سوريا المجاورة منذ منتصف آذار 2011، بحسب إحصائيات للأمم المتحدة.