بإشراف محافظ حمص.. إخلاء عشرات المسلحين من قزحل و‫‏أم القصب إلى الدار الكبيرة

0
138

حمص|

خرجت 6 حافلات كبيرة تُقل مسلحين وبعض المدنيين من قريتي ” ‏قزحل” و”‏أم القصب” في ريف ‏حمص الغربي باتجاه قرى في ريف ‏حمص الشمالي بموجب اتفاق بين الاهالي والسلطات السورية عقب انتهاك المصالحة في القريتين من قبل المسلحين.

وتم الاتفاق بين الاهالي والسلطات السورية ممثلة بمحافظ حمص ‏طلال البرازي ومدير أوقاف حمص وقضى بخروج المسلحين من القريتين مساء امس لكن عملية الخروج تأخرت حتى اليوم.

وكانت البلدتان خاضعتان للمصالحة، ولدى قيام دورية من أمن الدولة بمداهمة لاعتقال أحد المطلوبين في بلدة قزحل، حصل اشتباك بين الدورية ومسلحين ما أسفر عن مقتل أحد افرادها، وأسر اثنين آخرين فيما انسحب باقي أفراد الدورية.

وعمدت السلطات السورية الى تطويق البلدتين والمطالبة بتسليم مطلقي النار والمطلوبين وحذرت من انه في حال الامتناع عن تسليم هؤلاء سيتم دخول الى البلدتين بالقوة.

وقد نجحت المفاوضات في اخراج المسلحين من البلدتين واعادتهما الى كنف المصالحة وتجنب اراقة المزيد من الدماء والحفاظ على سلامة المدنيين الذين لا ناقة لهم ولا جمل.