انس القوادري يواصل تقديم عروضه الرائعة ويفوز بسباق السرعة ولاول مرة الشاب احمد محمد حمشو يتوج بسباق الدريفت

0
13

دمشق –خالد طلال|

انطلقت اليوم في حلبة نادي السيارات السوري بمعرة صيدنايا المرحلة الثانية من بطولة سوبر سيرف سورية 2019 لسباقات السرعة والدريفت برعاية وزارة السياحة وتنظيم نادي السيارات بمشاركة واسعة من أبرز النجوم وسائقي رياضة المحركات.

وشهد السباق الذي ترعاه كل من سيريتل الراعي البلاتيني للبطولة والتي  جعلت شعارها أيقونة ” سوبر سيرف” الإنترنت الأسرع في سورية إضافة إلى كيو ميديا ودلتا للصناعات الغذائية وسينالكو وإذاعة نينار أف أم وميلك مان وآد تو زد  منافسات قوية في كل الفئات والمستويات وتحديات كبيرة أمتعت الجماهير الغفيرة على مدار يوم كامل من السباقات والاستعراضات وقدم المتسابقون مستويات كبيرة عبرت عن مدى احترافيتهم في القيادة بالترافق مع المستويات العالية لتعديل السيارات واحترافية العمل بأعلى المعايير العالمية.

ففي البطولة الرابعة عشرة لسباقات السرعة فئة الانتاج الخاص تابع المخضرم أنس القوادري عروضه الرائعة واستطاع ان يحرز المركز الاول وبفارق مريح عن اقرب منافسيه حيث قطع السباق بزمن 1:34:96 دقيقة وحل بالمركز الثاني المتسابق اللبناني باهو الياس قاطعا السباق بزمن 1:52:64 دقيقة فيما حل أيسر ابو حمدان بالمركز الثالث بزمن 1:54:66 \.

وفي فئة الانتاج التجاري حل مازن نجار اولا بزمن 1:40:30 دقيقة وجاء معاذ مهايني ثانيا ب1:41:48 دققية وجاء اياد افغاني ثالثا ب1:44:20 دقيقة

وفي فئة الاولى حل نورس عبد الباقي بالمركز الأول وفي الفئة الخامسة عمر فليون وفي الفئة الثامنة مازن نجار وفي الفئة ال12 انس القوادري فيما حل عمر فليون اولا في فئة السحب الامامي

أما في بطولة سورية الرابعة لسباقات الدريفت فقد شهدت مفاجاة كبيرة باعتلاء احمد محمد حمشو الصدارة لاول مرة  بجموع قدره 355 نقطة تلاه محمد كريزان ب328 نقطة ثم احمد كريزان ب316 نقطة.

وفي تصريح أكد فايز معدني مسؤول السلامة في النادي  ان التحضيرات التي سبقت السباق فيما يخص السلامة من سائقين ومنظمين وجمهور وحتى الاعلاميين كانت ناجحة من خلال تدريب عناصر السلامة على التصرف الصحيح في حال وقوع اي حادث اثناء السباق وتدريبات الوقاية والتحضير السليم لكافة مستلزمات الامان 

وتابع معدني قائلا ان جميع هذه الكوادر خضعت لدورات كثيرة داخلية وخارجية من ناحية تنظيم السباقات والتحضير الآمن لها.

من جانبه اكد الدكتور مازن مراد رئيس لجنة سباقات الدريفت ان النادي ومن خلال مشاراكاته الخارجية عمل على تطوير هذا النوع من السباقات التي تشهد متابعة جماهيرية كبيرة لافتا الى ان المتسابقين يقدمون مستويات عالية وعروض جميلة واصبح بامكانهم المشاركة في البطولات الخارجية .

واشار مراد الى ان التغييرات في نظام البطولة و أبرزها عدم الكشف عن المسار إلا قبل ساعة على انطلاق السباق وعدم السماح بأي تدريبات للسيارات على مسار التسابق مجديةً حيث انعكس ذلك على نتائج المتسابقين وتأقلمهم مع تحديات ومتطلبات المسار.

بدوره مدير وحدة الترويج والعلامة التجارية في شركة سيرتيل  فراس مرادي ان الشركة مؤمنة بان المواطن السوري لديه العديد من المواهب والامكانات والابداعات التي تؤكد على حيوية سورية وتجددها في كافة المجالات والميادين.

واضاف مرادي ان التعاون مع نادي السيارات السوري يصب في تطوير رياضة السيارات  في سورية والوصول الى مستويات متقدمة تجعل المتسابق يصل إلى منصات التتويج ورفع علم سورية عاليا.بدورهما اكد المتسابقان احمد النجار واحمد المهايني ان السباق شهد منافسة حامية من قبل جميع المتسابقين الذين قدموا عروضا جميلة ورائعة امتعت الجماهير التي شجعت طيلة فترة السباق.

يشار إلى أن نادي السيارات السوري قام بتغييرات مهمة على مستوى التحكيم وتصميم المسار والتنظيم لإتاحة الفرصة لجميع عشاق هذه الرياضة لمتابعة سباقات مثيرة وأكثر ديناميكية كما يأتي هذا النهج التحكيمي ليتماشى مع ما يتم اتباعه في بطولات الدريفت الإقليمية وبحيث يمكن للمتسابقين السوريين التمتع بمستوى عال من المنافسة أثناء مشاركتهم في تلك البطولات نظرا للخبرة التي سيكتسبونها من هذه الأساليب التحكيمية الجديدة.

يذكر أن نادي السيارات السوري تأسس في الأول من أيار عام 1950 في مدينة دمشق بمبادرة من أعضاء هيئة المكتب الأول وانضم للاتحاد الدولي للسيارات “فيا” في عام 1960 وأصبح ممثله الرسمي في سوري.