انتهاء جواز سفره انقذه من الموت

0
57

 

نجا أحد مغني الفرقة العسكرية الروسية المنكوبة التي سقطت في البحر الأسود وقتل جميع ركابها، وذلك بعد أن تم الإعلان عن وفاته

وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، ان وزارة الدفاع الروسية أدرجت اسم المغني رومان فالوتوف على قائمة ركاب الطائرة قبل أن يتبين أن الرجل نجا من الحادث.حيث لم يلتحق بالطائرة بسبب انتهاء جواز سفره، ومنعه من قبل سلطات المطار من السفر على متن هذه الرحلة .

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن الطائرة كانت تقل على متنها 92 شخصا، من بينهم أكثر من 60 شخصا هم أفراد فرقة موسيقية كانت تنوي المشاركة في احتفالات رأس السنة في قاعدة حميميم الجوية في سورية.

وقال فالوتوف إنه غادر المطار وذهب إلى منزله بعد علمه بأنه لن يتمكن من السفر، ثم وجد نفسه على قائمة الموتى مما دفعه للبكاء، كما أصيبت عائلته بالصدمة.

وتبين من لائحة الركاب والطاقم التي نشرتها الوزارة أن 64 من أعضاء فرقة ألكسندر الرسمية للجيش الروسي، كانوا على متن الطائرة .

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية،الميجر جنرال إيجور كوناشينكوف، إنه لم ينج أحد في الحادث.واضاف “تم تحديد موقع الحطام. لم يتم رصد أي ناجين”.

واوضح إن الطائرة خضعت لآخر عملية صيانة في سبتمبر كما خضعت لعملية إصلاحات أخرى كبرى في ديسمبر 2014. وأضاف أن الطيار كان يتمتع بخبرة كبيرة وأن سجل الطائرة يظهر أنها طارت سبعة آلاف ساعة.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن مصدر أمني لم تذكره بالاسم قوله إن المعلومات الأولية تشير إلى أن الطائرة تحطمت بسبب عطل فني أو خطأ الطيار. وقال مصدر آخر لوكالات أنباء روسية إن احتمال عمل إرهابي استبعد. وكانت الأحوال الجوية جيدة.