الوزير علي حيدر يكشف تفاصيل هامة حول مختطفي دوما وجوبر

0
47

دمشق|

أدلى وزير الدولة لشؤون المصالحة الوطنية علي حيدر بجملة تصاريح تخص عدد من القضايا يمكن تلخيصها بما يلي:

– مدينة دوما تحوي عددا كبيرا من الى مجموعات المسلحة وتحوي مسلحين أجانب وأستطيع القول أن المصالحة في دوما ستكون متأخرة.

– سجن التوبة في دوما أحد أبرز ملفاتنا ونحاول فتح ثغرة في هذا الملف وننجح جزئياً بخصوص المدنيين أما العسكريين فالباب مغلق حتى الآن.

– داريا وجوبر منطقتي حرب ليس فيها مدنيين الا القليل اختاروا أن يبقوا مع المسلحين.

– لدينا تواصل مع عدد من مسلحي جوبر وداريا وجاهزون لتسوية أوضاع من يريد تسليم سلاحه.

– ليس من إمكانيه لأحد لأن يقطع المياه عن دمشق .