الوزير علي حيدر: الحكومة القادمة تدرس إمكانية ضم وزراء من المعارضة

0
76

دمشق|

أكد وزير الدولة لشؤون المصالحة علي حيدر أن مسألة إدراج ممثلي المعارضة الوطنية الداخلية في الحكومة السورية الجديدة لا تزال قيد الدراسة.

وتزامنا مع ذلك، نقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن مصدر مطلع على مجريات تشكيل الحكومة الجديدة قوله إن ممثلي المعارضة الوطنية الداخلية قد يتولون مناصب وزارية في الحكومة.

من جانبه، أفاد مصدر مطلع أن معظم رؤساء الوزارات الرئيسية، بمن فيهم وزراء الخارجية وليد المعلم، والداخلية اللواء محمد الشعار، والدفاع فهد جاسم الفريج، والأوقاف محمد عبدالستار السيد، سوف يحتفظون، على الأرجح، بمناصبهم الحكومية.

يذكر أن الرئيس بشار الأسد كلف، الأربعاء 22 حزيران، وزير الكهرباء الحالي عماد محمد ديب خميس بتشكيل الحكومة الجديدة للبلاد.