النمسا : السجن لشاب سوري خطط لقتل شقيقه عبر استئجار قاتل مأجور مقابل مبلغ ضخم !

0
10

حكمت محكمة المحلفين، في مدينة انسبروك، في ولاية تيرول النمساوية، على شاب سوري خطط لقتل أخيه، من أجل تلفاز!.

وقالت صحيفة ”تيرولر تاغستسايتونغ”، الخميس، إن محكمة المحلفين في مدينة انسبروك، حكمت في هذه قضية الفريدة من نوعها، الأربعاء، بإدانة الشاب السوري بجرم التخطيط لجريمة قتل.

وكانت الشرطة قد بدأت التحقيق مع طالب اللجوء، البالغ من العمر 28 عامًا، بعد أن تلقت بلاغًا من شاب مغربي، مفاده أن الجاني، طلب منه البحث عن شخص ليقتل أخيه، مقابل 2000 يورو للمغربي، و7000 يورو للقاتل، وقد وافق المغربي على ذلك، لنظر إلى أي مدى سيذهب السوري.

وتم اعتقال الجاني في كانون الثاني الماضي، وقال الشاب إنه قد وقع نزاع عنيف بينه وبين شقيقه الأكبر، لرفضه اقراضه مبلغًا من المال من أجل شراء تلفاز.

واعترف المدعى عليه، أنه بعد شرب زجاجة من النبيذ، اتصل مع شخص لضرب شقيقه، لكنه لم يرغب قط في قتله، وأكد الشاب لهيئة المحلفين بأن أخيه الأكبر، بمثابة الأب بالنسبة له.

لكن كان للمدعية العامة في هذه القضية، إريكا فاندر، رأيًا آخر، حيث قالت: ”إن من يعطي المال لشخص ما، ينبغي قطعًا تنفيذ شيء بالمقابل“، وتساءلت أمام هيئة المحلفين: ”أم هل تعتقدون أن يعد المدعى عليه بدفع ثروة عائلته، من أجل (شدة إذن) لأخيه فقط؟“.

وأضافت إن حث السوري للشاب المغربي، من أجل القيام بهذا الفعل، برسائل جديدة، تدينه قطعًا، خاصًة تلك التي تحتوي على اسم أخيه وصورته ومكان إقامته وعاداته اليومية.

وختمت المدعية العامة بقولها، إن المدعى عليه لم يتراجع عن اتفاقه مع المغربي، حتى بعد أن طمأنه الأخير بعثوره على قاتل محترف، لإنجاز المهمة.

ولم تأخذ ذرائع المتهم، بوجود سوء تفاهم بينه وبين المغربي، بعين الاعتبار، نظرًا لاختلاف اللهجة العربية بين البلدين.

وقد حكمت المحكمة على الشاب، بالسجن لمدة عشر سنوات، لكن هذا الحكم قابل للاستئناف.