“الموك” تدعو فصيلين من “الجيش الحر” إلى دخول الأراضي الأردنية

0
12

درعا|

وجهت “غرفة عمليات الموك” المتواجدة في الأردن رسالة إلى فصيلي “جيش أسود الشرقية وقوات أحمد العبدو – الجيش الحر” المتواجدين في البادية السورية.

وقالت تنسيقيات المسلحين إن “غرفة الموك” في الأردن دعت لرسالتها إلى الفصيلين إلى دخول الأراضي الأردنية خلال مدة ٤٨ ساعة، موضحة أن “الهدف من هذه الرسالة هو إقناع الفصيلين بالقبول بمقترحها التي تم مناقشته مع المسؤولين عنهما، والعرض هو إدخال المسلحين إلى الأردن لفترة مؤقتة بينما يتم مناقشة وقف إطلاق النار على الحدود وخلق منطقة عازلة يستطيعان العودة إلى سورية، وتأمين حماية هذه المنطقة، بينما تتابع الموك جهودها لإنهاء هذا النزاع و تسهيل العودة إلى سورية مع الحفاظ على حماية الفصيلين وعوائل مسلحيهم”، بحسب زعمها.

وختمت الرسالة بالقول: “هذه ليست مؤامرة لإرغامكم على الاستسلام بدون قتال، ولكنه عرض وسينتهي سريعاً، ولا نستطيع تقديمه مرة أخرى”.

يذكر أن “غرفة الموك” هي غرفة عسكرية خارجية ومقر قيادة وتنسيق وإصدار أوامر تديرها الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا وبريطانيا والأردن وبعض دول الخليج الفارسي، تشكلت في عام 2013 وتطورت عام 2014، وتضم فصائل مسلحة عدة من “الجيش الحر” في درعا والقنيطرة وريف دمشق وريف حلب الشمالي.