“الموت الأسود” يهدد حياة الأمريكيين

0
169

 

 تشهد ولاية أريزونا الأمريكية حالة عارمة من الذعر نتيجة إصابة ثلاثة أشخاص على الأقل بعدوى “الطاعون القاتل”، وهو المرض الذي يطلق عليه “الموت الأسود” الذي سبق أن فتك بالبشرية فى العصور القديمة وأودى بحياة الملايين من البشر.

كانت نتيجة التحاليل المعملية إيجابية، فقد تبين إصابة بعض الأشخاص بالولاية الأمريكية بالمرض الأكثر خوفًا في العالم.

ويستهدف المسؤولون الصحيون الآن جحور “القوارض” الناقلة للمرض لإحباط خطر الوباء بعد أسابيع فقط من اندلاع المرض الذى وضع الضحايا الثلاثة فى الحجر الصحي بإحدى المستشفيات.

وقد اتُخذت إجراءات عاجلة للقضاء على أنواع من الحشرات والقوارض بعد أن أكد العلماء أن الحشرات كانت تحمل الطاعون نفسه الذى قضى على ربع البشرية في العام 1300 ميلادية.

وبالإضافة إلى معالجة الإصابات، يقوم مسئولو الصحة العامة فى أريزونا بأخذ تحذيرات للحد من خطر إصابة الأشخاص بالعدوى من خلال منع الحيوانات الأليفة من مخالطة البشر وتجنب جروح القوارض.

وأكد الخبراء أن “البراغيث” وغيرها من الحشرات المنزلية الصغيرة تحمل البكتيريا التي تسبب الطاعون.

وقد أجرى المسؤولون الصحيون فحوصات مكثفة حول منازل الضحايا المصابين بالمرض، من بينهم امرأة تبلغ من العمر 52 عامًا من أجل ضمان سلامة الأسرة والجيران وتجنب انتشار العدوى.