المقداد: لا نمتلك سلاحا كيميائيا وسنسقط أي طائرة تعتدي على بلادنا

0
9

دمشق: أكد نائب وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد أن واشنطن أخلت 1000 إرهابي ينتمون إلى تنظيم “داعش” من الرقة ودير الزور وهي تريد إطالة أمد الحرب في سوريا.
وقال المقداد في مؤتمر صحفي عقده اليوم: “ندعو الأمم المتحدة إلى التحقيق في أفعال وممارسات الولايات المتحدة التي تهدد وحدة تراب سورية وسيادتها واستقلالها السياسي وتستهدف تصفية الشعب السوري”.
وأضاف الدكتور المقداد: إن “الحكومة السورية تنفي نفيا قاطعا امتلاك سورية لأي أسلحة دمار شامل بما في ذلك الأسلحة الكيميائية ونعتبر أن استخدام الأسلحة الكيميائية في أي ظرف وأي زمان وأي مكان أمر لا أخلاقي وغير مقبول”.
وشدد الدكتور المقداد على أننا “سنسقط أي طائرة تعتدي على سورية وهذا ليس تهديدا.. ونحن قادرون على القضاء على الإرهابيين عندما يتوقف الغرب عن دعمهم”.