المعارضة تعترف بمفاوضات سرية في أنقرة لسحب مقاتليها من حلب

0
59

أنقرة|

وجه مسؤول كبير بالمعارضة السورية الاتهام لروسيا ، الجمعة ، بالمماطلة وعدم الجدية في أول محادثات تجريها مع جماعات معارضة من مدينة حلب السورية ، في مؤشر على أن الاجتماعات المنعقدة في تركيا لن تحقق أي تقدم .

وقال المسؤول إن مقاتلي المعارضة انضموا للمحادثات مع مسؤولين روس كبار قبل نحو أسبوعين في محاولة لتأمين توصيل المساعدات ورفع الحصار عن شرق حلب .

وذكر المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه لسرية الاجتماعات ” هناك مماطلة شديدة من الروس ” .

وهذه ليست المرة الأولى التي تجرى فيها محادثات سرية بين ممثلين عن ” المعارضة المسلحة ” وروسيا ، لكن مصادر مقربة من المحادثات قالت إنها المرة الأولى التي يشارك فيها عدد كبير من الجماعات المسلحة في هكذا محادثات.

واعتبر المتحدث باسم كتائب “نور الدين زنكي” ياسر اليوسف المحادثات بأنها “استشارات وليست مفاوضات، مضيفا أنها ما تزال مستمرة لكنها لم تحرز تقدما”.

وقال اليوسف: ”هناك مشاورات مع روسيا من خلال وساطة تركية لتهدئة الأمور وإدخال البضائع الأساسية إلى المدينة ” ، مشيرا إلى الأغذية والأدوية والوقود .