المركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة يوقع أربع اتفاقيات تعاون مع وزارة الإدارة المحلية والبيئة

0
14

دمشق- هالة ابراهيم |  

     وقع المركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة (أكساد) صباح اليوم ،  مع وزارة الإدارة المحلية والبيئة في الجمهورية العربية السورية،أربع اتفاقيات تعاون في مجالات انتاج السماد العضوي والبدائل العلفية ووقف تدهور الاراضي والتصحر .

     وقال مدير العام للمركز العربي (أكساد) الدكتور رفيق علي صالح، في تصريح لموقع”اخبار سوريا والعالم” ، أن الاتفاقية الأولى تتضمن تنفيذ مشروع تحويل المخلفات الزراعية إلى سماد عضوي (كومبوست)، والذي يهدف إلى إنتاج سماد عضوي طبيعي مخمر (كومبوست) عالي الجودة لاستعماله كمحسن لخصائص الترب وزيادة الإنتاج، وتطبيق الإدارة السليمة لمخلفات المزارع وإعادة تدويرها واستعمالها في المجال الزراعي، والتقليل من استعمال الأسمدة الكيميائية للحفاظ على السلامة الصحية والبيئية وتخفيف التلوث.

     وأضاف أن الاتفاقية الثانية هي لتنفيذ مشروع البدائل العلفية الذي يتضمن  إنتاج الشعير المستنبت، ويهدف إلى توفير الأعلاف الطازجة اللازمة على مدار العام، وإفادة الفلاحين ومربي الثروة الحيوانية من خلال رفع إنتاج الثروة الحيوانية، واقتصاد في الماء، وتوفير الوقت والمساحة من أجل الإنتاج، وخفض تكاليف تخزين الأعلاف.

     وأشار إلى أن الاتفاقية الثالثة خاصة بتطبيق المؤشرات الوطنية لتدهور الأراضي والتصحر لتقييم حالة تدهور الأراضي في سورية، وتهدف إلى مراقبة وتقييم تدهور الأراضي في مناطق الدراسة المختارة باستخدام المؤشرات الوطنية لتدهور الأراضي والتصحر في سورية.

 وبين صالح  بأن الاتفاقية الرابعة تضمنت قيام المركز  بإعداد الاستراتيجيات الخاصة بمعالجة المشاكل الناتجة عن الحرب على سورية من خلال تطبيق مؤشرات تدهور الأراضي والتصحر ووضع استراتيجية وخطة إدارة متكاملة لمشاكل تدهور الأراضي الناتجة عن الحرب على سورية، وتهدف إلى تعزيز الإطار المؤسساتي والقانوني في مجال الحد من تدهور الأراضي ومكافحة التصحر، وتعميم مفاهيم الحفاظ على التربة وجودتها، والحد من تدهور الأراضي ومكافحة التصحر توصيف مواقع الترب الملوثة والمتدهورة من خلال وضع خرائط رقمية لنوع وشدة عمليات تدهور الأراضي والتصحر في سورية.

 وقال صالح ان هذه الاتفاقيات  تعكس عمق التعاون بين الجانبين، لما فيه خدمة المواطن والبيئة في سورية الحبيبة مبينا إن مدة تنفيذ كل اتفاقية حدد  بسنتين.

وقع الاتفاقيات من جانب وزارة الادارة المحلية المهندس حسين مخلوف، ومن جانب أكساد مدير عام المركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة الدكتور رفيق علي صالح، وذلك في مكتب معالي الوزير في العاصمة السورية دمشق، بتاريخ 2018/7/18م.