المحيسني والعلياني يهجران «تحرير الشام»

0
53

أعلن كِلا «الشرعيين» السعوديين في «هيئة تحرير الشام»، عبدالله المحيسني ومصلح العلياني، استقالتهما من «الهيئة»، وفق بيان نشراه ليل أمس.

وأوضح البيان أن الاستقالة أتت بعد العجز عن معالجة «التجاوز الحاصل للّجنة الشرعية في القتال الأخير (بين «تحرير الشام» و«أحرار الشام»)… وما تمخّضت عنه التسريبات الصوتية من انتقاص صريح لحمَلة الشريعة». وقبل ساعات من إعلان الاستقالة، انتشر تسجيل صوتي مسرّب للقائد العسكري العام لـ«الهيئة»، أبو محمد الجولاني، خلال حديثه إلى «قائد قطاع إدلب» أبو حمزة بنش، وصف خلاله الشرعيين بأن عملهم محصور في «الترقيع». ورفض الجولاني في التسجيل طلباً من أبو حمزة باعتقال عبدالله المحيسني، مبرّراً ذلك بأنه «سيزيد الأمر تعقيداً».