المحامون العرب في مؤتمر القاهرة: يحيا الرئيس الأسدوالسيسي.. وتسقط قطر

0
37

القاهرة/

حول المحامون العرب الجلسة الافتتاحية لمؤتمرهم ال23 مساء إلى مهرجان تأييد وتضامن مع سورية حيث ردد المشاركون فيه هتافات التأييد للجيش العربي السوري والسيد الرئيس بشار الأسد ومنها تحيا سورية ومصر ويحيا الرئيس الأسد والرئيس السيسي وعبارات التنديد بتركيا وقطر الداعمة للإرهاب كما رفعوا علم سورية على المنصة الرئيسية.

وقال عبد اللطيف بوعشرين الأمين العام لاتحاد المحامين العرب أنا حاربت في سورية في حرب تشرين عام 1973 وأتمنى أن أكون شهيدا على تراب سورية.

وندد في كلمة له بإراقة الدماء التي تشهدها أماكن متفرقة في عالمنا العربي على نحو يؤلم كل عربي في كل مكان مؤكدا ضرورة دعم أواصر الوحدة والتضامن بين العرب في مواجهة التحديات الجسام التي تتهددها ومن أجل تحقيق الاستقلال الاقتصادي والسياسي.

ودعا الأمين العام لاتحاد المحامين العرب إلى ضرورة اتخاذ مواقف عربية موحدة بشأن الأزمات الراهنة في سورية والعراق والسودان واليمن وليبيا حتى تخرج من عثرتها مع الحفاظ على وحدة وسلامة أراضي وشعوب تلك الدول.

بدوره دعا سامح عاشور رئيس اتحاد المحامين العرب في كلمة الافتتاح إلى الحرص على وحدة الأراضي السورية وعدم السماح بسقوط الدولة السورية لصالح كيان الاحتلال الاسرائيلي وان تعود سورية ومقعدها إلى جامعة الدول العربية.

وأعرب عاشور عن أسفه لأن الذين يقومون بالمخططات الخارجية ضد العالم العربي يرفعون راية الإسلام الذي هو منهم براء لأنهم أعداء للإسلام وللعروبة منددا بما تقوم به “الصهيونية العالمية” من العمل على يهودية اسرائيل واصفا ذلك الأمر بأنه تطرف وإرهاب يمثل افتئاتا على الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني في إقامة دولته على أرضه.

وفاز المغربي “بوعشرين” بمنصب الامين العام لاتحاد المحامين العرب في الانتخابات التي جرت اليوم في القاهرة خلال اجتماعات المكتب التنفيذي للاتحاد وتغلب على منافسه المحامي دوخي الحصبان من الكويت بـ30 صوتا مقابل 16 صوتا.