المتحدث باسم القوات الإيرانية: سنسوي تل أبيب وحيفا بالأرض في حال ارتكبت إسرائيل خطأ ضد إيران وتهديداتها باستهداف منشآتنا النووية “أضغاث أحلام”

0
35

طهران ـ وكالات: توعد المتحدث باسم القوات المسلحة الإيرانية، اللواء أبو الفضل شكارجي، بـ”تسوية مدينتي تل أبيب وحيفا بالأرض على الفور” في حال ارتكبت إسرائيل “أي خطأ” ضد إيران.

وقال اليوم الأربعاء إن “تهديدات إسرائيل جزء من الحرب النفسية وفي حال كانت واقعية فهي أوهام”، مضيفا أن الجيش الإيراني “سيبيد تل أبيب ويمحوها إذا ارتكبت إسرائيل أي حماقة ضد منشآتنا النووية”.

وأضاف أن “الجيش الإسرائيلي يعيش حالة رعب وهو أضعف من أن ينفذ تهديداته على الأرض”، وأن “تهديد إسرائيل بتدمير منشآتنا النووية مجرد أوهام وأضغاث أحلام”.

وأكد شكارجي أن الجيش الإيراني “سيدمر القواعد الصاروخية الإسرائيلية فور تعرض إيران لأي اعتداء”، لافتا إلى أن “الجزء الكبير من القدرات العسكرية الإيرانية لم يتم الإعلان عنه”.

وتابع أن “الجيش الإسرائيلي غير قادر على مواجهة حزب الله وحركات المقاومة الفلسطينية على الرغم من الدعم الدولي”.

وتأتي كلمات المتحدث باسم القوات المسلحة الإيرانية على خلفية التصريحات التي أدلى بها رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي، أفيف كوخافي، أمس الثلاثاء، بأن هناك خطط لاستهداف البرنامج النووي الإيراني حال كان هناك ضرورة لذلك.

وبدوره، حذر مندوب إيران لدى الأمم المتحدة إسرائيل من رد فعل طهران جراء التهديدات الإسرائيلية لها، وقال إن بلاده تحتفظ بحق الرد على هذه التصريحات