المؤسسة الوطنية للتمويل الصغير تمنح قروضا لجرحى الجيش

0
127

دمشق/

كشفت المؤسسة الوطنية للتمويل الصغير والهيئة العامة للتشغيل وتنمية المشروعات، عن جديدهما الذي أطلقتا عليه تسمية (قرض وطني) لهذا العام، إذ ستقومان بمنح قروض لجرحى الجيش “الشهداء الأحياء” بسبب الإصابة لمن يرغب منهم بتأسيس مشروع جديد أو تطوير مشروع لديه.

وتنفيذاً لذلك ولإطار العمل الموقّع بين المؤسسة والهيئة في هذا الشأن، أنهت الجهتان أمس فعاليتهما للدورة الأولى لهذا العام، التي يقيمها فرع الهيئة للمتقدمين للاستفادة من (قرض وطني)، الذي أطلقته المؤسسة في النصف الثاني من العام الماضي، ضمن محافظة طرطوس والخاص بذوي الشهداء.

وقد بلغ عدد المتدرّبين للحصول على تلك القروض، 12 متدرباً تحت عنوان “كيف تؤسس مشروعك”، حيث تم توزيع الشهادات على المتدربين في نهاية الدورة.

يشار إلى أن الدورة تناولت عدة محاور مهمة كالتعريف برائد العمل ومواصفاته، وكيفية استنباط أفكار للمشاريع، ومن ثم تحليلها بمعنى دراسة السوق والتسويق والدراسة الفنية والدراسة المالية، وبعد ذلك إعداد خطة عمل من المتدربين بمساعدة المدربين لكل فكرة مشروع وتطبيق المحاور التي تم عرضها.

أما عن الهدف من التدريب فهو مساعدة المتدرب وتأهيله بالشكل الذي يصبح به قادراً على تنفيذ فكرة مشروعه على أرض الواقع وإدارته بشكل ناجح، وتحقيق الهدف منه المتمثل بالوصول إلى تأمين دخل يساعد الأسرة في معيشتها وحياتها وتحسين وضعها، وقد تم تدقيق خطط العمل المقدمة منهم وتحويلها إلى المؤسسة الوطنية للتمويل لمتابعة إجراءات التمويل،  إذ تجسّد الهيئة العامة للتشغيل وتنمية المشروعات دورها في التدريب والتأهيل من خلال دورات تدريبية تقيمها للمتقدمين للاستفادة ضمن القاعات التدريبية المعتمدة منها وبطاقم من المدربين المعتمدين الأكفاء،  بالإضافة إلى تأمين كل ما يلزم لذلك، وتقديمه مجاناً من الهيئة.

ومن الجدير بالذكر أن المؤسسة الوطنية انطلقت حالياً بعملها ضمن محافظة طرطوس من خلال مكتب ضمن فرع الهيئة إلى حين افتتاح فرع للمؤسسة بالمحافظة، فمن يرغب بالاستفادة من خدمات المؤسسة حالياً يمكنه مراجعة فرع الهيئة العامة للتشغيل وتنمية المشروعات ومكتبها ضمن مبنى الفرع، أما فيما يخص منح القروض فقد تم تحديد قرض لكل أسرة يحق لها الاستفادة من القرض لفرد واحد من أفرادها ضمن شروط ومعايير محدّدة من المؤسسة الوطنية للتمويل الصغير وبشروط محفزة وميسّرة خصّت بها المؤسسة أسر الشهداء.