الكهرباء: لا صحة لما يشاع حول توريد كهرباء إلى لبنان حتى نهاية 2016

0
53

دمشق- سلاف يوسف|

تناقلت مواقع إعلامية سورية ولبنانية خبراَ مفاده أن الحكومة السورية وقعت عقداً مع الدولة اللبنانية لتصدير الطاقة الكهربائية إلى لبنان.

الخبر أفاد بأن العقد المبرم والذي لم يوضع بالتنفيذ بعد، ينص على توريد 100 ميغا واط من الكهرباء إلى الدولة اللبنانية، مرجحاً أن يتم ذلك عبر محطة سمريان السورية إلى محطة ديرنبوح اللبنانية أي ما يعادل تقريباً نحو 2% من مجمل الطاقة الكهربائية الموضوعة على الشبكة اللبنانية.

من جهته، علق مدير مؤسسة نقل الكهرباء نصوح سمسمية على هذا الخبر، بقوله: “إن سورية لديها ربط كهربائي مع 3 محطات في لبنان، هي عنجر وكسارة ودير نبوح، وهذه العقود موجودة منذ 15 عاماً ويتم تجديدها سنوياً، ولكن الآن وخلال سنة 2016 لم يتم توريد الطاقة الكهربائية إلى لبنان نظراً للعجز الحاصل في محطاتنا”.

وأوضح أنه بشكل عام هناك ربط كهربائي مع كافة الدول المجاورة حدودياً، ولكن ليست جميعها قائمة على العمل نظراً للظروف، وأضاف: “أما الربط الكهربائي مع لبنان فهو جاهز من محطة الديماس السورية إلى محطة عنجر اللبنانية، ومن محطة سمريان السورية إلى دير نبوح اللبنانية، ومن الديماس أيضاً إلى كسارة اللبنانية”، مشيراً إلى أن هذه المحطات جاهزة ويتم استخدامها في حالات الطوارئ فقط، وهي عبارة عن تبادل بين البلدين، ولكن كما ذكر لا يتم توريد الطاقة الكهربائية إلى لبنان أبداً في الوقت الحالي.

كما أعرب سمسمية عن استغرابه لما يتم تداوله من أخبار غير صحيحة عبر وسائل الإعلام.