الكاتب الصحفي رونالد فيكتور هكذا سينتصر الاسد وانصح المعارضة بطلب العفو

0
54

 

قال الكاتب الصحفي رونالد فيكتور وهو المستشرق المعروف في اوربا او كما يعرف باسم عاشق الشرق لصحيفة لابيرسيان الفرنسية هكذا سينتصر الاسد وانصح المعارضة بطلب العفو من هذا الرئيس الطيب وفي سؤال وجه اليه من قبل اصحفي ميشيل لوربرتان ماهي المعطيات التي تجعلك متأكد من نصر الاسد ؟ قال رونالد من البديهي ان يتضح ذلك عندما يبقى ممثل الدولة السورية في مجلس الامن ويجدد تمثيله في مجلس العموم ومجلس الامم بشكل مستمر عليك ان تعرف ان هنالك قبول دولي بجسم النظام السياسي ما يعطيه القوة في حجم تمثيل كتلة الشعب وهذا ما يجعل موقف المعارضة ضعيف وسيئ اضف الى ذلك حماقة وغباء المعارضة التي استجلبت ارهاب من كل الدول لكي تساعدها على هزيمة الجيش السوري لكن هذه الجماعات في حد ذاتها خرجت عن السيطرة وذهبت لتقيم امارات اسلامية متطرفة وبهذا اصبح صبغة المعارضة ارهابية بخته كما ان شعارات الهتاف التي تقولها المعارضة كلها متطرفة وانا شاهدت الكثير منها ومشاهد الذبح والقتل اذا اول من اذى المعارضة هي ذاتها لأنها  بالأصل لم تقم من اجل مطالب بقدر التطرف التي تريد من خلاله ان تقصي الطوائف والمذاهب التي كانت الدولة السورية تحضنها على مدار سنين وتضمن حقوقها وحريتها وايضاً شعائرها الدينية بينما قامت المعارضة السورية بقتلهم واجبارهم على دفع الجزية وها انا اقول ان تاريخ الحسم بدء وعلى المعارضة من الجنسية السورية الاستفادة وطلب العفو من الاسد قبل فوات الاوان وانا اثق بالرئيس السوري بعد مااصابني بالدهشة يوم حاصر الجيش السوري الاحياء الشرقية لحلب توقعت ان يقوم الجيش بحرقهم داخلها لكن عندما اصدر الاسد العفو الشامل بمجرد تسليم السلاح يعود الشخص بلا اي جرم الى حياته الطبيعية ادركت ان الاسد اعتبر نفسه اباً لمجموعة من اولاد العاق اللذين سيعودون الى رشدهم اذا ما اعفه الاب عن اخطائهم كما فعل يعقوب ببني اسرائيل منذ 6000 عام .