القوات العراقية تقتحم الموصل

0
56

أعلنت خلية الإعلام الحربي الاثنين 31 أكتوبر /تشرين الأول أن القوات العراقية تمكنت من دخول حي الكرامة شرقي الموصل في إطار عملية ” قادمون يانينوى”، وهو أول توغل داخل المدينة.

كما أعلنت أن الساحل الأيسر من الموصل بات تحت مرمى قوات الجيش وتمكن الجيش من تحرير قرى ألك ونجموم وتل اليابس وقريتي طبرق وطهراوة في المحور الجنوبي الشرقي لمدينة الموصل، ومن تحرير مدينة بزوايا بمساعدة جهاز مكافحة الإرهاب.

إلى ذلك أفادت السومرية بأن قوات الحشد الشعبي حررت قرية دلاوية الشرقية غرب الموصل.

كما استهدف طيران التحالف الدولي في وقت سابق من الاثنين معملا وسط الموصل استخدمه تنظيم “داعش” لتفخيخ السيارات، خلف انفجارا هائلا.

وأفاد مصدر محلي في محافظة نينوى بأن فوضى عارمة دبت في أغلب أحياء الساحل الأيسر لمدينة الموصل وسط إطلاق نار عشوائي، إثر بدء هجوم القوات الأمنية لاقتحام المدينة وتحريرها من سيطرة تنظيم “داعش”، “بعض الطرقات الرئيسة أصبحت شبه خالية من وجود نقاط المرابطة الأمنية لتنظيم داعش فيما شوهدت النيران تلتهم بعض المقرات الرئيسة للتنظيم دون أي وجود لمسلحي داعش”.

إلى ذلك أقدم مسلحون مجهولون على إطلاق النار، صباح الاثنين 31 أكتوبر/تشرين الأول، من أسلحة كاتمة باتجاه مسؤول سجون تنظيم داعش في الساحل الأيسر لمدينة الموصل أثناء تواجده أمام منزله في حي المهندسين بالموصل، ما أسفر عن مقتله في الحال.

وتواصل القوات الأمنية المشتركة بمساندة طيران الجيش والتحالف الدولي عملية استعادة الموصل من قبضة تنظيم “داعش” الإرهابي، وذلك بعد إعلان القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي انطلاق ساعة الصفر في 17 أكتوبر/ تشرين الأول لتحرير الموصل من تنظيم “داعش” الذي سيطر على المدينة عام 2014.

المصدر : وكالات