القرضاوي يحذر السيسي من تصفية قيادات الجماعة الإسلامية

0
38

الدوحة|

حذّر الداعية التكفيري يوسف القرضاوي من تصفية قيادات الحركة الإسلامية المعتدلة والقتل الممنهج داخل السجون المصرية وخارجها بدم بارد، في إشارة منه الى موت عصام دربالة رئيس مجلس شورى الجماعة الاسلامية في أحد السجون المصرية أمس الأحد.

وأضاف القرضاوي في صفحتيه على “تويتر” و”الفيسبوك” إن تصفية المعارضين بدم بارد لا معنى له، سوى  فتح الباب على مصراعيه للتيارات القتالية المتشددة والفكر المتطرف!!.

واختتم القرضاوي تعليقه قائلا: “رحم الله شهداء مصر الذين قضوا في سجون الظالمين والذين قُتلوا خارجه، وجعل دماءهم لعنة على من سفك الدماء المحرّمة، وأزهق الأنفس المعصومة.

من جهتها قالت مواقع الكترونية إن  طارق الزمر رئيس حزب البناء والتنمية حرّض عناصر الجماعة الاسلامية على التصعيد بعد وفاة دربالة. وأضاف الزمر في بيان له إن وفاة دربالة لن تثنينا عن إكمال المسيرة.

ويعدّ دربالة ثاني قيادات الجماعة الإسلامية الذين لقوا حتفهم داخل السجون المصرية خلال أقل من 10 أيام، بعد وفاة الشيخ عزت السلاموني داخل سجن ليمان طرة في الأول من أغسطس الحالي.