القبض على محتال دمشق : يوهم المواطنين بأسلوب سلس انه يريد المساعدة ويأخذ الملايين ويختفي

0
187

دمشق –اخبار سوريا والعالم |

بناءً على المعلومات الواردة إلى قسم شرطة عرنوس حول وجود شخص مجهول يقوم بالنصب والاحتيال على المواطنين أثناء توجههم إلى المصرف لإيداع مبالغ مالية البدل عن الخدمة الإلزامية، وقيمته ( 8000 ) ثمانية آلاف دولار أمريكي.

وذكرت وزارة الداخلية على موقعها الالكتروني انه من خلال المتابعة والمراقبة تمكن قسم شرطة عرنوس من إلقاء القبض على المذكور بالجرم المشهود أثناء محاولته الهروب بعد احتياله على مواطن بمبلغ مالي، تبين أنه يدعى ( س. ش )، وبالتحقيق معه اعترف بإقدامه على الاحتيال عليه أثناء حضوره إلى المصرف لإيداع مبلغ/8000/ ثمانية آلاف دولار أمريكي كبدل عن الخدمة الإلزامية لابن شقيقه.

واشارت الوزارة الى انه تم استرداد المبلغ منه وأعيد إلى صاحبه أصولاً ، واعترف بقيامه بالاحتيال على عدد كبير من المواطنين بنفس الطريقة مستغلاً كبر سنهم وطيبتهم ، حيث يقوم بإيهامهم بأنه يعمل بالمصرف ويعرض عليهم المساعدة ويأخذ المبلغ من الضحية ثم يطلب منه انتظاره خارج المصرف ويتوارى عن الأنظار.

وبينت وزارة الداخلية ان المقبوض عليه اعترف بارتكاب عدة عمليات نصب  منها الاحتيال على صاحب محل لبيع الجوالات في مساكن برزة وأخذ بضاعة بقيمة أحد عشر مليون ليرة سورية، وعدم تسديد ثمنها، وأخذ مصاغ ذهبي منه بقيمة ثلاثة ملايين وخمسمائة ألف ليرة سورية بحجة التجارة بمادة الزيت، وبيعه وصرف ثمنه و الاحتيال على مواطن بمبلغ أربعمائة ألف ليرة سورية وخمسمائة دولار أمريكي بعد إيهامه أنه يعمل بشركة صرافة، والاحتيال على شخصين في محلة السيدة زينب بحجة تصريف الدولارات الأول أخذ منه مبلغ مليون ليرة سورية، والثاني مبلغ سبعمائة وخمسون ألف ليرة سورية.

ولفتت الى ان من عمليات النصب التي قام بها المقبوض عليه  شراء أدوات كهربائية ومنزلية من شركة تجارية في دمشق بقيمة أربعمائة وعشرون ألف ليرة سورية، وعدم تسديد ثمنهما والاحتيال على صاحب محل مجوهرات وأخذ مصاغ ذهبي بقيمة أربعمائة وثمانون ألف ليرة سورية

ودعت وزارة الداخلية المواطنين الى أخذ الحيطة والحذر من هؤلاء الأشخاص الذين يقومون باستغلال حاجة المواطن للمساعدة والاحتيال عليه بنفس الطريقة أو بطرق أخرى.