الفول السوداني ( الفستق ) محصول مزارعي الغاب البديل عن القطن والشوندر

0
70

الغاب – فاطمة ملحم /

بحث فلاحي الغاب عن موسم بديل بعد الخسائر التي طالتهم بسبب سياسة التسعير الحكومية للقطن والشوندر فكان موسم الفستق

يعتبرمحصول الفول السوداني أومايسميه السوريون بالفستق ويميزونه عن الفستق الحلبي بتسميته فستق العبيد ،ويعتبرمحصولا رئيسيا في هذه الفترة وذلك بعدتراجع مساحات القطن والغاء الشوندرالسكري بسبب اغلاق معمل سكرسلحب ،وكان لابد من إيجاد محاصيل بديلة ،فكان الفول السوداني او فستق العبيد، اصبح يزرع في جزء من منطقة الغاب المروية في العشارنة وجب رملة وأصيلة والصفصافية وصولا الى المناطق الشرقية في ريف حماه ويزرع في الساحل السوري ايضا مبكرا، أنتاجية الفول السوداني اصبحت عالية بسبب أرتفاع القطع الاجنبي امام الليرة السورية حيث كان يستوردجزءاً كبيراًمن هذا  الفول او الفستق، ويستخدم الفول السوداني لكثيرمن الصناعات وخاصة الأكلات الشعبية منها الموالح والمكدوس وزبدة الفستق ويصنع منها مادة الطحينية

وقال الخبيرالزراعي التنموي أكرم عفيف من منطقة الغاب:  تعتبرانتاجية الفول السوداني اعلى من أنتاحية القطن ،وهذا سبب استبدال زراعة القطن بالفول السوداني

ولدى سؤال بعض مزارعي الفستق عن كيفية الزراعة وأهميتها اجاب  المزارع ابو علي: يعتبرالفول السوداني من المحاصيل القصيرة وهويشبه محصول القطن في فترة زراعته يزرع في الشهرالرابع والخامس ويجنى في الشهرالعاشروهومحصول ليس طويل المدة في الارض اماطربقة زراعته تنقع البذوربالمواد المعقمة لحمايتها من الحشرات وخاصة النمل الصغير الذي يأكل جنين حبة الفستق وتزرع بمايعادل 20سم بين الحبة والاخرى و75 سم بين الخط والاخر

أما المزارع أبو أسعد: يبقى الفول السوداني حوالي الشهروالنصف من غيرسقاية ومن ثم يعشب ويسقى لايحتاج إلى  السماد الازوتي الا بنسب قليلة نسبة 8 كغ للدونم وهويحتاج الى سماد نوعي كل بكل مرحلة حسب مراحله اشتهرت بزراعته بلدة سلحب واصيلة وجب رملة لان انتاجية الدونم تصل حوالي 300 الى 400 كغ

أما المزارع أبورشيد: والدونم ينتج حوال 300كغ الى 400 كغ بينما دونم القطن اقل بكثيروينتج حوالي 250 كغ يباع الفستق أوالفول السوداني بسعرحوال 1400 او 1600 حسب نوع الفستق بينما يباع القطن حسب تحديده من الدولة السورية ب 700 ل.س وعددسقاية الفستق أقل من سقاية القطن وبالتالي أقل تكاليف نسبة السمادللفستق  أقل من القطن وبالتالي اقل تكاليف والمكافحة اقل تكاليف وبالتالي يعتبرالفستق محصول جيد بدلا من القطن  وهو محصول استراتيجي

يقول المزارع ابوعمر: بعد السقاية الأولى يحضن الفستق بواسطة الجرارات او المحارث اليدوية يحضن ويسقى كل 20يوم مرة بينما القطن يسقى كل 12يوم مرة ويرش بالمبيدات  اذا تعرض الى مجموعة عناكب ويرش بالمغذيات

والمنشطات ويفضل الري والتسميد بالاسمدة العضوية النوعية حسب مرحلة الانبات بكل مرحلة

أما المزارع أبومحمد :مع وجود حصادات حديثة للفستق تحل مشكلة اليد العاملة ودرس القش الذي يباع بسعر جيد لمربي المواشي تحل أحد اهم مشاكل زراعة الفستق العبيد

سوريا ولاده وخيره وفلاحها مبدع ويجب أن لا تجوع