الفنانة التي تزداد شبابا

0
66

دمشق – فاطمة ملحم/

نعم إنّها نجوى كرم شمس الأغنية التي حافظت على تجديد الأفكار بكلّ أغنية كانت تنثرها عطراً وعبقاً وعبيراً وأريجاً في ساحات الفن كما حدث في بيروت عند ظهور هيلوكوبتر ترمي أوراقاً باللون الأحمر فيها معايدة  بيوم الحب من شمس الغنية نجوى كرم …

نجوى كرم  (  26 فبراير 1966 ) مغنية لبنانية ، أطلق الإعلامي اللبناني جورج إبراهيم الخوري لقب شمس الأغنية اللبنانية عليها ، وتعتبر من أكثر الفنانات شعبية وجماهيرية في الوطن العربي ، ولدت في قضاء زحلة لعائلة مارونية ، وبدأت حياتها كمدرسة وانطلقت في الغناء في فترة ثمانينات القرن العشرين في عام 1985 شاركت في برنامج « ليالي لبنان » وحصلت على الميدالية الذهبية ، أطلقت في عام 1989 أول ألبوم لها بعنوان « يا حبايب » ثم أصدرت ألبومها الثاني « شمس الغنية » عام 1992 الذي حقق نجاحاً كبيراً ، وأطلقت في السنوات التالية عدة ألبومات أخرى بمعدل ألبوم في السنة الواحدة ، تميزت بصوتها الجبلي الضخم ، كما أنها تُعتبر مغنية شعبية من الطراز الأول ، ويذكر أنّها لم تغني سوى باللهجة اللبنانية مما ميّزها عن بقية الفنانين اللبنانيين الذين اتجهوا للغناء باللهجتين الخليجية والمصرية ، وهي تصرّح أنّ غناءها باللهجة اللبنانية يعدّ واجباً وطنياً ، كما أنّها اشتهرت بغناء المواويل بشتى أنواعها ، هذا بالإضافة للأغاني الوطنية وخصوصاً أغنية – ليش مغرب – التي أحدثت ضجة واسعة خصوصاً بالنسبة للمغتربين العرب ، وقد منع عرض كليب الأغنية حتى حذفت بعض المشاهد التي لم تعجب الحكومة اللبنانية آنذاك ، هذا بالإضافة للكثير من الأغاني والمواويل الوطنية منها البرج العالي ، حلم النار ، عنك قالوا ، وبيبقى الوطن ، غصونك يا أرز ، كويت يا عربي ، نجمة  الصبح ، بلادنا بتسوى بلدين ، قصة سليمان ، وغيرها …. هذا بالإضافة إلى غنائها إلى جانب الفنان وديع الصافي من خلال أغنية – وكبرنا – التي كانت عبارة عن ديو يحكي حوار يدور ما بين البنت والأب وحقق ضجة وكان هذا في عام 2003. وقد قالت أن الفن هو رسالة سامية يقف في وجه الظلم ، ومن هذه المواقف غنائها إبّان حرب تموز في تونس للبنان مما جعل الناس يتعاطفون مع الشعب اللبناني ويرددون الشعارات الوطنية ، وأيضاً تحملها مسؤولية توفير التأمين الصحي للعجزة من خلال برنامج « ليلة حلم » ، وأيضا تقديمها منح دراسية للطلاب الذين ليس باستطاعتهم توفير المال للدراسة من أبناء مدينة زحلة الذين يدرسون في ذات المدرسة التي درست بها ( مدرسة يسوع الملك ) ، وقد كرمتها بلدية زحلة بإطلاق اسمها على أحد شوارع المدينة . وقد كان بكاء نجوى كرم في “ ذا فويس سينيور ” يشعل مواقع التواصل الإجتماعي حيث أظهرت الفنانة اللبنانية نجوى كرم ، جانباً من رقة مشاعرها خلال الحلقة الأولى من برنامج “ ذا فويس سينيور ” ، خلال مرور المشتركة داني حاتم الّتي قدّمت أغنية “ عهدير البوسطة ” للسيدة فيروز ، من أجل تحقيق حلم والدها الراحل ، وطلبت لجنة المدربين من ابني المشتركة المغنيين باتريك ومارك حاتم اعتلاء مسرح The Voice Senior الى جانب والدتهما ، حيث قدّما لها أغنية Les yeux de la maman فتفاعلت نجوى بحرارة مع الموقف ، إلى حد البكاء ، وأضافت – أنتوا مش جايين لتفوزوا إنتوا جايين لحتى تعلمونا شو يعني الواحد يربي ولد ليكون حريص على أمه بهذا الشكل – .

طرحت شمس الأغنية اللبنانية الفنانة نجوى كرم أغنيتها الجديدة التي حملت عنوان “ بيروت ” عبر قناة بلاتينيوم ريكوردز ميوزيك على موقع الفيديوهات يوتيوب ، والأغنية من كلمات روجيه فغالي وألحان وسام الأمير واستديو وتوزيع داني الحلو وقد صورت الأغنية على طريقة الفيديو كليب من خلال استخدام مقاطع فيديو من التفجير الذي هز بيروت ، وأدرجت في الفيديو أسماء بارزة لعمالقة لبنان مثل الممثل شوشو وفرقة كركلا والكاتب اللبناني ميخائيل نعيمة والمخترع اللبناني العالمي حسن كامل الصباح ، جبران خليل جبران ، فيروز، وديع الصافي، جورجينا رزق، سميرة توفيق، فيليمون وهبي ، عاصي الرحباني ، صباح ، سعيد عقل ، واستهلت نجوى الفيديو بكلمات مؤثرة قالت فيها : ” قلبي انكسر 10452 شقفة بس توجع بوجع بس تولع بولع ، بس تموت بتولد من جديد ،وقد أبكتنا نجوى كرم بتأثّر بصوت صارخ بوجه السياسيين : ” لبنان عايش بقلب الله ” ليس غريباً أبداً على الفنانة نجوى كرم أن تطلق في أغنياتها الوطنية رسائل تتخطّى فيها الحدود القاتلة التي رُسمت بين الشعب اللبناني ، والتي لا تكلّ عن تقسيم الناس بين الطوائف والأحزاب والأديان ، فليشعشع نورك إلى الأبد ياشمس الأغنية .