“الغدر” يحكم آل سعود: تركي بن مقرن حاول اغتيال بن سلمان

0
197

الرياض|

كشف المغرّد السعودي مجتهد نقلًا عن حساب “ميزان” على موقع “تويتر” المعروف بمعارضته لآل سعود أنّه “تمّ نقل وليّ العهد السعودي المعزول محمد بن نايف قبل أيّام الى مكان احتجاز آخر، ووليّ العهد الحالي محمد بن سلمان يقوم بحملة اعتقالات جديدة في صفوف الضباط المقربين من ابن نايف”.

وأوضح “ميزان” أن” الأمراء الذين تمكّنوا من مقابلة ابن نايف بمكان احتجازه، هم سعود بن نايف ومتعب بن عبدالله ومحمد بن فهد ومقرن بن عبدالعزيز، وكلّهم دخلوا بالقوة”.

حساب “ميزان” الذي أعاد مجتهد نشر تغريداته عبر حسابه كشف فضيحة أخرى تتحدّث عن محاولة اغتيال محمد بن سلمان، وأشار الى أن خبر إطلاق النار على ابن سلمان صحيح 100%”، مبيّنًا أن “الأمير تركي بن مقرن هو من قام بذلك في 8 شوال الماضي تحديدًا وقد أصيب في يده اليسرى بجرح طفيف”.

وأكد حساب “ميزان” أنه “تمّ اعتقال الأمير تركي بن مقرن في اللحظة التي أطلق فيها النار على ابن سلمان، وقد اختفى منذ ذلك اليوم حتى أن والده لا يعرف عنه شيئًا”.