السورية هبة الياسين تترشح لجائزة السلام العالمية لأطفال 2016

0
92

دمشق – غياث مخول |

عقد المركز السوري لحقوق الطفل مؤتمرا صحفيا لترشيح الطفلة هبة الياسين لحملة السلام العالمي 2016 بحضور عدد من الوسائل الاعلامية  ترشحت هبة الياسين لجائزة السالم العالمية لألطفال 2016 مع 120 مرشح بالعالم، حيث كتبت ضمن بروفايلها على موقع  kidsrights: “كل الاطفال لديهم أحالم… من الضروري حماية تلك األحالم بغض النظر عن الظروف”. بشهر أيلول/ وتم قبول طلب هبا بالمنافسة كمرشحة من قبل المركز السوري لحقوق الطفل الذي دعمها كمركز لتكسب الترشيح ولتتخطى كل الصعوبات التي مرت بها كطفلة

سيتم إعلان النتائج بتاريخ 15 نوفمبر حيث ستتأهل هبة لتمثل أطفال سوريا في لاهاي –هولندا على صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة ذكر ضمن تعريف عن هبة الياسين نشر بتاريخ 6 نوفمبر الساعة ال اربعة مساءا عاما من مدينتها لعدة مناطق داخل سوريا خلال عام واحد. بـ kidsrights “بأن هبة الياسين ذات الـ 14 انتقلت عانت بسبب الحرب والتهجير وبرغم ذلك لم تستسلم، حرمت من التعليم لمدة عام كامل. عام 2014 قامت بدور البطولة بمسرحية تهدف إلى رفع مستوى الوعي حول سالمة الاطفال وقد حضر المسرحية عدد من وزارء الحكومة وشخصيات عامة وقادة مؤثرين في المجتمع، أيضا أما في عام 2015 قامت هبا بتمثيل 10.000 طفل سوري مشاركين في المركز السوري لحقوق الطفل

فقد وجهت رسائلهم التي تتضمن ضمان الحماية، والمشاركة والتعليم لأطفال وذلك عبر مناظرة قامت بها مع وزيرة الشؤون الاجتماعية. يشار إلى أن هبة الياسين هي طفلة سورية من قرية كفرنبل في ريف محافظة إدلب نزحت من قريتها عدة مرات و حط بها الرحال أخيرا في مدينة جرمانا، هذا النزوح المتكرر أدى إلى حرمان هبة من المدرسة لعام كامل. عاودت هبة الالتحاق بالمدرسة و كانت شجاعة فتجاوزت كل صعوبات الاندماج بالبيئة الجديدة و تابعت دراستها متحدية ظروف الحرب و النزوح. التحقت هبة بأحد النوادي التابعة للمركز السور ي لحقوق الطفل في مدينة جرمانا وأبدت تمي از واضحا وقوة إرادة و شخصية قيادية. شاركت هبة في عدة أنشطة للمركز السوري فكانت واحدة من الاطفال الذين أسسوا جوقة “سكر”. وقفت هبة على خشبة مسرح الحمراء بدمشق عام 2014 لندافع عن حقوق الاطفال وعن السلام والعنف

. وفي اليوم العالمي لحقوق الانسان عام 2015 وقفت هبة لتناظر و زيرة الشؤون الاجتماعية حاملة معها أحالم 10 الالف طفل سوري شاركوا بحملة لمنصارة حق الاطفال السوريين في الحماية والتعليم. هبة طفلة سورية مناضلة.. تمسكت بطفولتها و تمكست ببلدها و بحقوقها كطفلة تحت سماء بلدها الحبيب سوريا وهي اليوم إحدى المنافسات من بين عدة أسماء حول العالم للحصول على جائزة السالم العالمية لأطفال. نحن في المركز السوري لحقوق الطفل ندعم هبة، ألننا ندعم صوت اطفال السوريين و حقهم في جائزة السالم بعد سنوات من مصارعة الحرب.