السلطات السعودية تقطع رأس امرأة علناً في مكة المكرمة

0
41

الرياض/

نفذت السلطات السعودية حكماً بقطع رأس امرأة علناً في مدينة مكة في واقعة جديدة تضاف إلى سجل المملكة الحافل في مجال حقوق الإنسان وفي الوقت الذي ينفذ فيه حكم قاس آخر بحق مدون شاب بالجلد 1000 مرة لاتهامه بـ”إهانة الإسلام“.

ويظهر فيديو نشر على يوتيوب، ما لبث الموقع أن حذفه نظراً لوحشيته الظاهرة، امرأة جاثية على ركبتيها وسط شارع عريض محاطة بعشرات من رجال الشرطة. بعد عدة دقائق انفرد بها شخص يلبس الزي السعودي التقليدي ويحمل في يده سيفاً طويلاً هوى به مباشرة على رأس السيدة وقطعه بضربات ثلاث.

وتلت عملية الإعدام المروعة تلك تلاوة بيان من وزارة الداخلية يذكر أن الحكم على ليلى بنت عبد المطلب باسم، وهي امرأة بورمية مقيمة في المملكة، تم بقطع الرأس لاتهامها بالاعتداء الجنسي وقتل ابنة زوجها البالغة من العمر سبع سنوات. وبررت الوزارة قرارها بـ”شناعة الجرم المرتكب” بينما كانت ليلى تصرخ بحسرة قبل تنفيذ الحكم عليها “أنا ما قتلت.. أنا ما قتلت!” و”هذا ظلم“.

وتشهد أحكام الإعدام ارتفاعاً في المملكة، الحليف الرئيسي للغرب في المنطقة العربية، حيث نفذت بحق 87 شخصاً عام 2014 بالمقارنة مع 78 في عام 2013، بينما افتتحت السلطات عام 2015 بإعدام سبعة أشخاص في الأسبوعين الأولين منه.