الزراعة تفتتح وحدة تصنيع غذائي لمنتجات المرأة الريفية بقطنا .. أيوب: المشروع يحتاج لرأس مال قليل وعائده الربحي سريع يخدم سكان المنطقة

0
15

دمشق-خالد طلال|

افتتح وزير الزراعة المهندس أحمد القادري وحدة تصنيع غذائي لمنتجات المرأة الريفية بمنطقة قطنا بريف دمشق، وذلك ضمن مشروع تعزيز القدرة على التكيف للأسر المتضررة من خلال تمكين المرأة وتحسين سبل المعيشة بالتعاون مع منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة “الفاو”.

ممثل الفاو في سورية مايك روبنسون أوضح أن الدعم الذي تقدمه الفاو لهذا النوع من المشاريع يشمل الجانبين الفني والمادي حيث قدمت التجهيزات والمعدات اللازمة والتدريب وصياغة المادة التدريبية وطريقة استخدام الماركة للتسويق، أي أن الدعم يكون بمثابة حزمة كاملة لتشغيل وحدة التصنيع، لافتاً أن هذه التجربة بمثابة نموذج رائد، والخطة المقررة 20 وحدة تصنيع في أماكن مختلفة تراعي الميزة الجغرافية والنوعية للمحاصيل المنتجة في كل منطقة، وعندما ينجح المشروع سيتم توسيع التجربة أفقياً للكثير من المناطق.

وأوضحت مديرة مشروع تنمية المرأة الريفية بوزارة الزراعة الدكتورة رائدة أيوب أنها المرة الأولى التي تقوم بها جهة حكومية والتي هي وزارة الزراعة بالتعاون مع الفاو بإقامة مشروع مجتمعي يخدم كل النساء الريفيات في المنطقة بطاقة إنتاجية تصل إلى حوالي 1طن يومياً، مبينة أنه في المرحلة الأولى تديره حوالي 30 امرأة ريفية ويستفدن منه بشكل مباشر، ومن ثم سنعتمد مبدأ التصنيع للغير، أي يمكن لكل سكان قرى منطقة قطنا أن يصنّعوا منتجاتهم فيها.

وأكدت أيوب أن هذا النوع من المشاريع مناسب جداً لمرحلة إعادة الإعمار لأنه يحتاج إلى رأس مال قليل والعائد الربحي له سريع يخدم سكان المنطقة، منوهة أنه تم تسمية هذه الوحدة بوحدة المربيات كون منطقة قطنا تشتهر بصناعة المربيات ولكن يمكن تصنيع منتجات أخرى لأنها قادرة على العمل طوال العام حسب المنتجات المتوفرة.

وعن الجانب التسويقي أشارت أيوب إلى أن البداية ستكون من صالات بيع منتجات المرأة الريفية التي ترتبط بالسوق المباشر بالمحافظة، وأيضاً ضمن الوحدة يوجد لجنة لتسويق المنتج تهدف للاعتماد على الذات في موضوع التسويق للتعريف والترويج للمنتج وإيجاد سوق له.

وأكد مدير زراعة ريف دمشق المهندس عرفان زيادة أن أهمية هذه الوحدة تكمن في أنها تقدم للنساء الريفيات في المنطقة نموذجاً للعمل الجماعي في مجال تصنيع منتجاتهن بمعايير وارشادات علمية وفق فحص مخبري للخروج بمنتج مطابق للمواصفات القياسية السورية يتيح تسويق مناسب ومضمون للمواطنين ويقدم دخلاً جيداً لتلك النساء.

وبين زيادة أنه سيتم قريباً افتتاح وحدة تصنيع أخرى في عرنة مختصة بالكرز، منوهاً انه سيتم افتتاح كشك في ساحة قطنا بالتنسيق مع المحافظة لعرض هذه المنتجات وبيعها كخطوة مبدئية للتسويق، ومن ثم نتجه إلى الأسواق في المدن القريبة لتصريف المنتجات.

رافق وزير الزراعة في الافتتاح وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عاطف النداف.