الحوثيون يستولون على سيارات السفارة الأمريكية بصنعاء

0
23

صنعاء/

أفاد عاملون بالسفارة الأمريكية في صنعاء الأربعاء 11 شباط بأن جماعة الحوثيين استولوا على سيارات تابعة للسفارة بعد مغادرة السفير وطاقمه الدبلوماسي البلاد.

وقال العاملون إن الحوثيين استولوا على أكثر من 20 سيارة بعد مغادرة الأمريكيين مطار صنعاء.

إلى ذلك أعلنت باريس ولندن إغلاق سفارتيهما في اليمن، بعد ساعات من إغلاق السفارة الأمريكية غداة تهديد زعيم الحوثيين استهداف مصالح الدول الرافضة للإعلان الدستوري.

وأعلنت السفارة الفرنسية في صنعاء إغلاق أبوابها، بسبب تدهور الأوضاع الأمنية في البلاد، داعية رعاياها إلى مغادرة اليمن في أقرب الآجال.

وفي وقت سابق أغلقت بريطانيا سفارتها في العاصمة اليمينة صنعاء وقالت السلطات إنه سيتم إغلاق آخر منشأة دبلوماسية في أفقر بلد في العالم العربي وسط الاضطرابات التي تتبع استيلاء أنصار الحوثي على السلطة.

وكان زعيم جماعة أنصار الله في اليمن عبد الملك الحوثي هدد الثلاثاء باستهداف مصالح الدول الرافضة للإعلان الدستوري الذي حل الحوثيون بموجبه البرلمان وثبتوا هيمنتهم على السلطة.

وقال عبد الملك الحوثي في كلمة بثها تلفزيون المسيرة التابع للحوثيين: “أنصح الجميع الدول المنزعجة من الإعلان كلها أن لا تتعاطى تجاه إرادة الشعب لأن تلك الدول مصالحها ستكون عرضة للخطر إذا تعرض الشعب واقتصاده وأمنه للخطر”.

وفي بيان، حث وزير شؤون الشرق الأوسط البريطاني توبياس إلوود المواطنين البريطانيين على “مغادرة اليمن فورا”.

وقال إلوود: “استمر الوضع الأمني في اليمن في التدهور خلال الأيام الأخيرة. ومن المؤسف أن موظفي سفارتنا ومبانينا معرضون الآن لخطر متزايد”.

ومن دون إعطاء أي تفاصيل أو تبريرات أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية إغلاق سفارتها في اليمن بشكل نهائي، ويرجح أن يغادر السفير الأمريكي رفقة طاقم السفارة اليوم الأربعاء.

وكانت السفارة الأمريكية أعلنت يوم الأحد على موقعها على الإنترنت أنها “علقت كل الخدمات القنصلية لحين إشعار آخر” وعزت ذلك إلى الوضع الأمني في صنعاء.