الحلقي يشن هجوما لاذعا على دول أوروبية.. اتخاذ الإجراءات المناسبة لملاحقة مافيات الهجرة

0
45

دمشق|

شن رئيس مجلس الوزراء وائل الحلقي هجوما لاذعا على دول أوروبية لم يسمها بسبب تعاملها “المخزي” مع المهاجرين السوريين إليها.

وقال الحلقي خلال الجلسة الأسبوعية للحكومة اليوم والتي خصص جزء منها لمناقشة هجرة السوريين إلى الخارج “إن التعامل المخزي لبعض الدول الأوروبية مع المهاجرين إليها ومخالفتها أبسط مبادئ حقوق الإنسان يجعل سلوكها منسجما مع سلوك التنظيمات الإرهابية التي تدفع المواطنين في بعض المناطق إلى الهجرة الداخلية أو الخارجية”.

وشدد الحلقي على ضرورة اتخاذ الإجراءات المناسبة لملاحقة مافيات التهريب التي تتاجر بالشباب السوري وتحقيق استقرار الشباب السوري والحفاظ على الكوادر البشرية التي ساهمت ببناء سورية على مر عقود.

وفي الجانب الخدمي لفت الحلقي إلى وجود تقاعس في أداء بعض دوائر الخدمات والبلديات في بعض المناطق والمحافظات مبينا أن أداء مجلس مدينة ضاحية قدسيا المتراخي أدى إلى انتشار بعض مظاهر الفساد وخاصة المكتب الفني حيث انتشرت مخالفات البناء والتعدي على الوجائب مشددا على ضرورة “عدم الاكتفاء بإعفاء المقصر والفاسد بل المحاسبة أيضا”.

ووجه الحلقي وزارتي الإدارة المحلية والنفط والثروة المعدنية بضبط تراخيص إقامة محطات وقود ومحاسبة من يخرج عن ضوابط منح هذه التراخيص مشيرا في مكان آخر إلى ضرورة توفير المناخ المناسب للعمل والإنتاج في المدينة الصناعية في الشيخ نجار بحلب.

وشدد الحلقي على ضرورة التزام الوزارات كافة باليات التوظيف وخاصة الأشغال العامة والزراعة والصناعة باعتبارها “لا تلتزم بآليات التوظيف” مثمنا في سياق آخر دور الإعلام الوطني في تصديه للحرب الإعلامية المضللة ومساهمته الكبيرة في فضح ممارسات التنظيمات الإرهابية.