الوحدات الكردية تزيل حاجزا في الحسكة بعد مقتل 3 جنود للتحالف

0
25

أزالت وحدات “حماية الشعب” الكردية الليلة الماضية حاجز “الركبة” العسكري بعد تعرض عناصر من التحالف الدولي لهجوم قرب الحاجز على طريق تل تمر- الحسكة.

وأفادت مصادر أهلية بوجود حركة غربية في قرية “الركبة” القريبة من قاعدتي “تل تمر” و”السد” التابعتين لقوات الاحتلال الامريكي والفرنسي في جبل “الحمة” شمال غرب الحسكة، اتضح في ما بعد أنها عمليات إزالة للحاجز العسكري.

وجاء ذلك –حسب المصادر- بعد مقتل 3 جنود للتحالف وإصابة 10 بانفجار عبوة ناسفة قبل يومين على طريق الحسكة- تل تمر قرب كوع قرية “الركبة” التي تتربع بعض أبنيتها على أعلى نقاط تلال الحمة البركانية، والتي اختيرت من قبل التحالف لتضم مطاراً عسكرياً يضم قوات فرنسة وأمريكية في الجزء الشمالي “الحمة” على طريق تل تمر – تل بيدر.

وقال المصادر إن تلال “الحمة” تضم بالمدخل الشرقي لسد “الخابور” الغربي قاعدة عسكرية ومهبطاً للطائرات في مقر الشركة البلغارية، موضحة أن طريق تل تمر – الحسكة حيث استهدفت القوات الأجنبية يشكل قوساً كبيرا من جهة الغرب والجنوب حول التلال البركانية التي تضم القاعدتين.

في السياق، توجه رتل عسكرية مؤلف من ست شاحنات تابعة للتحالف الدولي معدات حربية وذخائر من مدينة الحسكة باتجاه الريف الجنوبي ودير الزور، وفق المصادر.

وتشهد طرق الحسكة بمجملها وخاصة المحيطة بتلال الحملة حركة مستمرة للأرتال والقوافل العسكرية الأجنبية جيئة وذهابا باتجاه الرقة وريف حلب أو باتجاه دير الزور، لهذا توليها الشركات الأمنية والاستشارية الغربية أهمية خاصة بالرصد والمراقبة لتامين مرور القوافل بسلام.