الجيش يوسع نطاق حمايته لمطار الثعلة ويكثف غاراته على إرهابيي “النصرة” شمال درعا

0
41

درعا|

وسع الجيش العربي السوري من نطاق حمايته لمطار الثعلة بريف السويداء حيث نفذ سلسلة عمليات برية بغطاء جوي تركزت في شمال درعا.

وقال مصدر عسكري إن وحدة من الجيش قضت خلال عملية برية على عدد من الإرهابيين شمال غرب مطار الثعلة في أقصى الشمال الشرقي لمحافظة درعا.

وذكر المصدر أن وحدة من الجيش “قضت على 25 إرهابيا من جبهة النصرة والتنظيمات التكفيرية المنضوية تحت زعامتها ودمرت لهم آليات مزودة رشاشات متنوعة” في محيط مطار الثعلة بريف السويداء الشمالي الغربي قرب الحدود الادارية لمحافظة درعا” مبينا أنه من بين القتلى الإرهابي محمد أحمد أبو عون الملقب أبو سفيان ومحمد أحمد فاضل العيد.

وأضاف المصدر إن سلاح الجو السوري استهدف تحركات تنظيم جبهة النصرة في بلدة اليادودة شمال غرب مدينة درعا أوقع خلالها العديد من الإرهابيين بين قتيل ومصاب.

وفي الريف الشمالي وجهت وحدة من الجيش ضربات نارية مكثفة على مواقع وآليات للتنظيمات الارهابية المتحصنة فى تل العلاقية الواقع على مثلث كفر ناسج كفر شمس دير العدس، وبين المصدر أنه تأكد تدمير العديد من الآليات وسقوط قتلى ومصابين بين صفوف الإرهابيين خلال الضربات التي تركزت في معظمها على السفح الشمالي للتل.

وأفاد المصدر بأن وحدات من الجيش وجهت ضربات نارية مركزة على تحركات لإرهابيي جبهة النصرة على طريقي الكرك المسيفرة وأم ولد المسيفرة في ريف درعا الشرقي، حيث تم تحقيق إصابات مؤكدة في صفوف الارهابيين ومقتل وإصابة العديد منهم وتدمير وإعطاب عدد من آلياتهم بعضها مزود برشاشات ثقيلة.