الجيش يواصل تقدمه في حلب الشرقية.. وهدوء “متقطع” بالهامة ومسلحوها خارجا

0
56

حلب|

حقق الجيش العربي السوري تقدما جديدا في أحياء حلب الشرقية في حين قضت وحدات من الجيش على نحو 20 إرهابياً من جبهة النصرة في درعا، وواصلت وحدات أخرى عملياتها في الغوطتين الغربية والشرقية.

وفي بلدة الهامة، بريف العاصمة الغربي، خرجت أمس تظاهرة شارك فيها الآلاف للضغط على المسلحين للقبول بالمصالحة، وذكرت مصادر موثوقة  أن «المسلحين وافقوا على الخروج على غرار مسلحي قدسيا»، وتوقف استهداف الجيش لهم، إلى ما بعد الثامنة من مساء أمس، حيث رد الجيش على خروقات المسلحين.

وفي محيط منطقة الديرخبية، دارت اشتباكات عنيفة بين الجيش والتنظيمات المسلحة، بالترافق مع استهداف الطيران المروحي للمقيليبة، وخان الشيح.

وفي حلب، أفاد مصدر عسكري بأن وحدات الجيش خاضت اشتباكات عنيفة أمس في الشيخ سعيد وبسطت سيطرتها على تل الحجر وقتلت أكثر من 20 مسلحاً من «جبهة النصرة» وجرحت العشرات.

وفي ريف حماة، شن مقاتلو «الجبهة الإسلامية» هجوماً على مدينة سلمية تصدى عناصر الدفاع الوطني لها وخاضوا اشتباكات ضارية بمؤازرة المدفعية والطيران الحربي، وكبدوا المهاجمين العديد من القتلى والجرحى، فيما ارتقى 6 شهداء.