الجيش يسترد “الزرزور” و”تل أغبر” جنوب ادلب ويتقدم لحصار “التمانعة”

0
142

واصل الجيش العربي السوري، وباسناد من القوات الجوية الروسية، تقدمه فجر اليوم الجمعة في ريف ادلب الجنوبي الشرقي، واسترد بلدتي الزرزور وتل أغبر من قبضة ارهابيي “جبهة النصرة” والتنظيمات الموالية لتنظيم القاعدة، وذلك بعد ساعات من سيطرته على بلدة الخوين الكبير المجاورة في مسعى لحصار بلدة التمانعة الحيوية.

وبين مصدر ميداني من جبهات القتال ل ” الوطن_اون_لاين ” ان وحدات الجيش السوري البرية وبعد تغطية نارية كثيفة، تقدمت في ذات المحور الذي شن فيه الارهاببون هجمات قبل يومين، بالتزامن مع لقاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع نظيره التركي رجب طيب اردوغان في موسكو، وتمكنت من فرض سيطرتها على الزرزور وتل أغبر ومساحات واسعة من الأراضي بعد طرد الارهابيين من مواقع عجزوا عن تثبيت نقاطهم فيها.

وأضاف المصدر أن الجيش السوري مد نفوذه الى المزارع الواقعة بين تل مرق والخوين الكبير وتابع تقدمه باتجاه الغرب حيث التمانعة التي قطع طريق امدادها عن بلدة جرجناز ناريا وغدت محاصرة من جهتين اثر السيطرة على مزارعها.

ولفت الى ان العملية العسكرية مستمرة لاحكام السيطرة على التمانعة، ما يفتح المجال امام الجيش للتقدم نحو بلدة التح وبقية مناطق ريف ادلب الجنوبي الشرقي المحاذية لطريق عام حماة حلب من جهة الشرق، والذي يصمم الجيش على استرداده لاعادة فتحه بموجب اتفاق “سوتشي” بين الرئيسين الروسي والتركي منتصف ايلول الماضي بعد تأخر تنفيذ الشق الخاص بوضعه في الخدمة طوال تسعة أشهر المنصرمة بسبب تعنت ورفض النظام التركي ودعمه للإرهابيين.