الجيش يدخل بلدة صيدا ويقترب من إنهاء الوجود الإرهابي شرق درعا

0
87

درعا: حققت وحدات الجيش العربي السوري العاملة في درعا اليوم تقدما جديدا لجهة إنهاء الوجود الإرهابي في الريف الشرقي بعد دخولها بلدة صيدا شرق المدينة.
وذكر قائد ميداني أن وحدات الاقتحام في الجيش تقدمت داخل بلدة صيدا قبل ظهر اليوم بعد معارك عنيفة مع المجموعات الإرهابية التي سقط العديد من أفرادها قتلى ومصابين بينما فر الباقون باتجاه بلدة الطيبة المجاورة حيث تقوم وحدات الجيش بالقصف على فلولهم المندحرة بالأسلحة المناسبة.
وبين المصدر أن عناصر الهندسة بدؤوا على الفور بتمشيط البلدة من مخلفات الإرهابيين لتأمينها بشكل كامل تمهيدا لعودة الأهالي إلى منازلهم في الفترة القادمة.
وتقع بلدة صيدا شرق مدينة درعا بنحو 10 كم وهي أحد أخطر معاقل الإرهابيين بالريف الشرقي وبتحريرها يكون الجيش حقق خطوة مهمة لجهة إنهاء الوجود الإرهابي في كامل الريف الشرقي.