الجيش يحرر أجزاء كبيرة من بلدة حوش نصري ويضيق الخناق على مدينة دوما

0
58

ريف دمشق|

حررت وحدات من الجيش والقوى الرديفة أجزاء واسعة من بلدة حوش نصري وذلك بعد أيام قليلة على استعادة بلدة حوش الفارة التي كانت تشكل خط الدفاع الأول عن المجموعات الإرهابية في الغوطة الشرقية.

وأشار مصدر عسكري إلى أن وحدات من الجيش تابعت عملياتها في بلدة حوش نصري ومزارعها التي حولها الإرهابيون إلى مناطق محصنة للاعتداء منها على نقاط الجيش واستهداف الأحياء والبلدات الآمنة بالقذائف الهاون.

ولفت المصدر إلى أن تصميم عناصر الجيش والتنسيق العالي مع مجموعات الدفاع الشعبية أسهمت في اختراق تحصينات الإرهابيين والتقدم داخل البلدة التي تعد خط الدفاع الثاني للتنظيمات الإرهابية عن اخطر بؤرهم في مدينة دوما.

وأوضح المصدر أنه تمت  السيطرة على أجزاء واسعة من بلدة حوش نصري بعد اشتباكات عنيفة مع الإرهابيين الذين تكبدوا خسائر فادحة بالأفراد والعتاد مشيرا إلى أن عناصر المشاة في الجيش كانوا العنصر الحاسم في تحقيق التقدم حيث تمكنوا من اخترق تحصينات الإرهابيين وتكبيدهم أفدح الخسائر.

وسيطرت وحدات من الجيش أول أمس على بلدة حوش الفارة بعد تكبيد الإرهابيين خسائر كبيرة لتواصل بعد ذلك ملاحقتهم في المساحات المتبقية من الغوطة الشرقية موقعة بينهم العديد من القتلى والمصابين.