الجيش ومقاتلو حزب الله يوسع نطاق سيطرته على محور بالا- جسرين في الغوطة

0
42

دمشق|

أعلن مصدر عسكري اليوم أن وحدات من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مقاتلي حزب الله أحرزت تقدماً على محور بالا- جسرين في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

وأكد المصدر أن وحدات الجيش وسعت نطاق سيطرتها في المنطقة بعد إيقاع العديد من الإرهابيين بين قتيل ومصاب وتدمير مقر عمليات محصن تابع لهم وما بحوزتهم من ذخيرة وعتاد حربي.

وأشار المصدر إلى أن وحدات الجيش وأثناء عمليات التمشيط التي قامت بها في مزارع شرق جسرين عثرت على شبكة كبيرة من الأنفاق والخنادق كان الإرهابيون يتخذونها نقطة انطلاق في أعمالهم الإرهابية.

ولفت المصدر إلى أن وحدات الهندسة فككت العديد من شبكات الألغام والعبوات الناسفة المضادة للآليات والأفراد كان الإرهابيون قد زرعوها قبل دحرهم من المنطقة.

وأكد المصدر أنه وبعملية السيطرة والتمشيط هذه يكون الجيش العربي السوري أمن المنطقة بشكل كامل وثبت أقدامه فيها ليجعلها نقطة انطلاق لعملياته القادمة وإحراز مزيد من التقدم والانتصار على الإرهابيين.

وفي الثاني عشر من الشهر الجاري دمرت وحدة من الجيش  7 عربات لتنظيم “داعش” الإرهابي اثنتان منها مفخختان و5 مزودة برشاشات متنوعة جنوب شرق تل أرينبة في ريف دمشق الشرقي وأردت العديد من إرهابييه قتلى وأصابت آخرين.