الجيش مدعوما بحلفائه يتمدد في راموسة حلب ويحرر مبنى البلدية والفرن الآلي

0
32

حلب|

وسع الجيش العربي السوري نطاق سيطرته في منطقة الراموسة بحلب حيث تحدث مصدر ميداني أن الجيش ومعه القوات الرديفة بسط سيطرته على مبنى البلدية والفرن الآلي في منطقة الراموسة بعد أن سيطر على منطقة الدباغات واستطاع أن يسيطر على مناطق جديدة جنوب غرب بلدة المشرفة، التي سيطر عليها الإثنين، وضعت وحداته في نقاط على مشارف خان طومان لم يكن يهيمن عليها قبل الخرق الذي أحدثته ميليشيا «جيش الفتح» في 6 الشهر الماضي.

وأوضح المصدر، أن «الفتح» وعبر ميليشيا «حركة أحرار الشام الإسلامية» فشلت في فتح جبهة إشغال جديدة للجيش في حي العامرية المتاخم للكلية الفنية الجوية، وأن الجيش استطاع استيعاب الهجوم نحو مستديرة الراموسة بعد تفجيره عربة مسيرة فشلت في الوصول لنقاط تمركز الجيش. ونفى المصدر بشكل قاطع ما رددته وسائل إعلام المعارضة عن سيطرتهم على مباني الموارد المائية التي يسيطر عليها الجيش قبل إعلان «الأحرار» أنهم انسحبوا من المباني تحت وطأة قصف الجيش لمواقعهم.

ولم يلحظ حتى مساء أمس أي مبادرة من مسلحي ما يسمى «غرفة عمليات حلب» لشن هجوم على «الكاستيلو» ومزارع الملاح المشرفة عليها بعد إعلانهم الإثنين عن معركة السيطرة عليها لقطع طريق الإمداد الوحيد إلى حلب راهناً.