الجيش السوري يطهر أول بلدة بريف إدلب الجنوبي من مسلحي جبهة النصرة الإرهابية

0
430

باغتت وحدات من الجيش السوري، اليوم الاثنين، مسلحي التنظيمات الإرهابية المسلحة في بلدة القصابية الموجودة في أقصى ريف إدلب الجنوبي، قبل أن تتمكن من السيطرة عليها عقب اشتباكات عنيفة.

وقال مراسل سبوتنيك في ريف حماة إن قوات الجيش السوري بدأت عملية تمهيد جوي ومدفعي كثيف باتجاه المحور الشمالي لبلدة كفرنبودة تلاها تقدم للقوات البرية باتجاه بلدة (القصابية)، وتمكنت من السيطرة عليها بعد اشتباكات عنيفة مع المجموعات الإرهابية المسلحة التي تسيطر على المنطقة.

ونقل المراسل عن مصدر عسكري قوله إن عملية السيطرة على بلدة القصابية بريف إدلب الجنوبي جاءت بعد أحكام السيطرة على التلال المحيطة بالبلدة، وتأمين خاصرة تقدم القوات باتجاهها على المحاور الشمالية للبلدة.

وأضاف المصدر أن السيطرة على (القصابية) تتخذ أهمية عسكرية كبيرة نظرا لدورها الكبير في حماية الجهة الشمالية لبلدة كفرنبودة والتي كانت تتعرض لعدة هجمات انطلاقا من هذا المحور.

وتعد بلدة القصابية أحد نقاط الارتكاز التي اتخذها تنظيم جبهة النصرة في إدلب الجنوبي بعد تطهير بلدة كفرنبودة بريف حماة الشمالي الغربي من مسلحيه، حيث نقل خطوطه الدفاعية الأولى إليها.

وخلال الأسابيع الأخيرة، شن تنظيم جبهة النصرة موجات متتالية من الهجمات المعاكسة المنسقة على نقاط تثبيت الجيش السوري في محيط كفرنبودة، تخللها غزارة مفرطة في استعمال الانتحاريين (المهاجرين) من جزر المالديف، إلا أن محاولاته باءت بالفشل.