الجيش السوري يضيق الخناق على “داعش بعمق البادية

0
25

 

اكتسح الجيش السوري بمساندة القوات الرديفة والطيران الحربي السوري والروسي مساحات شاسعة كانت تحت سيطرة تنظيم داعش الإرهابي ممهدا لإطباق الحصار على إرهابيي التنظيم في جيب ثان وسط البادية السورية.

وتابع الجيش تقدمه على محور الكوم بريف حمص الشمالي محققا السيطرة على بلدة الطيبة، في المقابل كانت القوات المتواجدة في مدينة السخنة تزحف باتجاه الشمال الشرقي لتقطع هي الأخرى نحو 10 كيلومترات للالتقاء بالقوات المسيطرة على الطيبة وإغلاق المنفذ الوحيد لداعش باتجاه ريف دير الزور الغربي.

وبهذه العملية يكون الجيش السوري قد أنجز طوقا جديدا حول إرهابيي داعش في البادية بعد الطوق الأول الذي أحدثه خلال الأيام الماضية حول الإرهابيي المتواجدين في ناحية عقيربات شرق مدينة السلمية بريف حماة الشرقي.

وضمن الطوق الأول سيطر قضم الجيش منطقة حويسيس بالكامل شرق جبل الشاعر بريف حمص الشمالي الشرقي مبعدا الإرهابيين عنها وموقعا بينهم عشرات القتلى والجرحى.

وبهذه العمليات النوعية يكون الجيش بحاجة فقط للوقت حتى ينهي تواجد إرهابيي التنظيم شرق حمص وحماة بشكل كامل حيث أن حصار الإرهابيين وقطع الاتصال بينهم وبين عمقهم الاستراتيجي في ريف دير الزور الغربي يمهد لنفاذ ذخيرتهم دون الحصول على تموين جديد بينما يتابع الجيش قضمه للمناطق داخل هذه الجيوب.