الجيش السوري يستعيد تلة خطاب بريف جسر الشغور من إرهابيي “جيش الفتح”

0
41

إدلب|

استعاد الجيش السوري السيطرة على تلة خطاب الواقعة على بعد 14 كم جنوب شرق مدينة جسر الشغور بعد ساعات على سقوطها بيد “جيش الفتح”.

وقالت مصادر ميدانية في المنطقة لموقع أخبار سوريا والعالم “إن أعدادا كبيرة من إرهابيي جيش الفتح تسللوا الليلة الماضية إلى تلة خطاب الاستراتيجية التي تعد من المواقع القليلة الباقية بيد الجيش السوري في ريف إدلب الجنوبي الغربي.

وتحدثت المصادر عن وقوع اشتباكات عنيفة جدا بين الجيش السوري والإرهابيين شاركت فيها الطيران المقاتلات الحربية السورية بعدة غارات وانتهت بسقوط 13 قتيلا بين صفوف إرهابيي “جيش الفتح” على سفوح تلة خطاب و50 إرهابيا في المنطقة المحيطة بها كانوا يحاولون الوصول إلى التلة لنجدة شركائهم الإرهابيين.

في هذه الأثناء قال مصدر عسكري لوكالة سانا إن وحدات من الجيش “تصدت لمحاولة ارهابيين أغلبيتهم من تنظيم /جبهة النصرة/ التسلل والاعتداء على نقاط عسكرية فى تل أعور وتل حمكة جنوب شرق مدينة جسر الشغور”.

وأكد المصدر “مقتل وإصابة العديد من الإرهابيين وتدمير آلياتهم بما فيها من أسلحة وذخيرة بينما لاذ بعضهم بالفرار”.

وأكدت مصادر ميدانية مقتل عدد من الارهابيين وتدمير إحدى آلياتهم في مدينة خان شيخون واليتين محملتين بأسلحة وذخيرة في محيط جبل شحشبحو بريف إدلب.

ولفت المصدر إلى أن وحدات من الجيش “وجهت ضربات مكثفة على أوكار وتجمعات إرهابيي “جبهة النصرة” والتنظيمات المنضوية تحت زعامته في قرى وبلدات المقلع وجنة القرى و بزيت وسلة الزهور في ريف جسر الشغور”.