الجيش السوري يدمر مقرا لجبهة النصرة ويقتل 10 إرهابيين بريفي حماة وادلب

0
35

حماة|

أكدت مصادر ميدانية تدمير أحد مقرات تنظيم جبهة النصرة ومقتل 10 إرهابيين على الأقل خلال عمليات للجيش العربي السوري على مواقع الإرهابيين في الريف الممتد بين محافظتي حماة وادلب.

وذكرت المصادر أن وحدة من الجيش نفذت فجر اليوم عملية مركزة على موقع لما يسمى الاتحاد الإسلامي لأجناد الشام في بلدة اللطامنة شمال مدينة حماة.

وأكدت المصادر مقتل 5 إرهابيين على الأقل خلال العملية من بينهم أحد القياديين في التنظيم المتطرف المدعو أكرم علي المحمود.

ويضم ما يسمى “الاتحاد الإسلامي لأجناد الشام” المئات من المرتزقة العرب والأجانب الموالين والمبايعين لتنظيم القاعدة وتشير تقارير متطابقة إلى انضمام نحو 150 من إرهابييه إلى تنظيم “داعش” خلال الشهر الماضي.

واشارت المصادر الميدانية الى أنه تأكد تدمير عربة مصفحة ووكر لتنظيم جبهة النصرة بما فيهما من أسلحة وذخيرة وارهابيين خلال ضربة مركزة نفذتها وحدة من الجيش في قرية الهبيط على الحدود الادارية بين محافظتي حماة وادلب.

وذكرت المصادر أن وحدة من الجيش نفذت عملية نوعية على تجمعات لما يسمى “جيش الإسلام” في المزارع المنتشرة بين بلدة اللطامنة وقرية معركبة وأسفرت عن مقتل العديد من الإرهابيين.